أخبار عاجلة
سناء منصور: 2017 بشرة خير للمرأة المصرية -
اخبار السياسه حريق بسيارة ملاكي في دمياط -

اخبار مصر سياسة «الضرب بالجزمة» سلاح الناصريين والإخوان في وجه بالبرلمان

اخبار مصر سياسة «الضرب بالجزمة» سلاح الناصريين والإخوان في وجه بالبرلمان
اخبار مصر سياسة «الضرب بالجزمة» سلاح الناصريين والإخوان في وجه الحكومة بالبرلمان

السبت 08/أكتوبر/2016 - 11:17 م

 

تشتهر برلمانات العالم بالعديد من المشاحنات والمشادات، بعضها يتطور ويصل للتشابك بالأيدى، والبعض يصل لخلع الملابس، وفى مصر يتطور الأمر ويصل لـ«الضرب بالجزمة»، فقد أصبح هذا سلاح النواب تحت قبة البرلمان، وكثيرًا ما لجأوا إليه كوسيلة من وسائل الاعتراض على زملائهم النواب، وأيضًا وصل الأمر لوزراء فى ، وبدأت مواقع رفع الحذاء بدءًا من عام 1987 مرورًا بـ1990 و 2005 وصولًا إلى 2016.

نائب «الوفد» و«زكى بدر»

 

 

 

فى عام 1987 وأثناء مناقشة استجواب تقدم به حزب الوفد عن أوضاع السجون فى مصر، قام طلعت رسلان عضو مجلس الشعب عن حزب الوفد، بصفع وزير الداخلية زكى بدر، تحت قبة البرلمان على خده بعد خلاف بينهما وإهانة بدر للمعارضة وخاصة رموز الوفد، فقام الوزير حينها بالرد وضرب عضو المجلس بـ«الجزمة» داخل قاعة المجلس، وتوجيه سباب إلى أعضاء الحزب.

 

الحزب الوطنى والمعارضة

 

 

فى برلمان 2005، قام عضو مجلس الشعب عن الحزب الوطنى حسن نشأت، بسبّ المعارضة واتهامهم بأنهم أعضاء يعملون ضد مصلحة مصر ويتعاونون مع أعداء مصر؛ الأمر الذى أدى إلى مشاجرة بين أحد الأعضاء ورفع الحذاء.

 

طلعت السادات وأحمد عز

 

 

فى عام 2006، تكررت أزمة الحذاء حيث استخدمها النائب الراحل طلعت السادات، عندما قام برفع الحذاء فى وجه أمين السياسات بالحزب الوطنى المُنحَل المهندس أحمد عز قائلًا: «ممارسات أحمد عز جعلتنى أخلع حذائى عليه فى ؛ وذلك بسبب تلاعبه بالبورصة المصرية بالاستعانة بأحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق، حيث استولى بها على مبلغ تجاوز 2 مليار جنيه مصرى» وكانت واحدة من أشهر خناقات البرلمان.

جماعة الإخوان والحزب الوطنى

وفى عام 2009 رفع أشرف بدر الدين، النائب عن جماعة الإخوان المسلمين الحذاء فى وجه زميله نشأت القصاص، المنتمى للحزب الوطنى المنحل، خلال مناقشة الجهود المصرية لإغاثة الفلسطينيين فى قطاع غزة.

ورفع بدر الدين الحذاء، فى وجه القصاص الذى قال: «إن المعارضة تعمل لصالح أعداء مصر»، فى إشارة منه إلى حركة حماس الفلسطينية، وفى اليوم التالى رفع النائب الإخوانى حذاءه على المنصة حيث وقف على المنصة رافعًا حذاءه، وقال: «كان الجلاء يتم بالدماء.. والآن يتم الجلاء بالحذاء»، فحذره فتحى سرور رئيس المجلس آنذاك من تكرار الأمر.

 

توفيق عكاشة وكمال أحمد

 

 

وفى البرلمان الحالى 2016 رفع النائب كمال أحمد حذاءه فى وجه النائب توفيق عكاشة فور دخوله قاعة ، على خلفية استضافة عكاشة للسفير الإسرائيلى فى منزله، موجهًا له السبب قائلا: «يا ابن الكلب بتقول على عبد الناصر خاين». وعلى الفور أمر على رئيس بإخراج النائبين من الجلسة، وقرر تشكيل لجنة خاصة للتحقيق مع النائب كمال أحمد فى الواقعة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر جورنال مصر وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى برلماني: وزارة التموين لا تمتلك إستراتيجية واضحة وتستسهل رفع الأسعار