أخبار عاجلة
مرتضى منصور يقرر عودة محمد صلاح للزمالك -

خبراء : "تعويم الجنيه".. يشعل سوق العقارات من جديد

خبراء : "تعويم الجنيه".. يشعل سوق العقارات من جديد
خبراء : "تعويم الجنيه".. يشعل سوق العقارات من جديد

كتب : بوابة الجمعة، 14 أكتوبر 2016 10:27 ص

عقارات

 قال عقاريون، إن إتجاه المصرى لتعويم الجنيه خلال الفترة المقبلة، سيحدث قفزة جديدة في أسعار العقارات نتيجة لغلاء بعض مواد البناء والتى ينعكس على أسعار الوحدات السكنية الأمر الذي سيحدث حالة من الركود داخل السوق المحلي.

بداية يقول المهندس فتح الله فوزي، رئيس لجنة التشييد والبناء بجمعية رجال الأعمال المصريين أنه إذا اتخذت قرارًا بتعويم الجنيه، وارتفع على إثرها فإن ذلك سيؤدي إلى ارتفاع خامات ومواد البناء وهو ما يزيد من تكلفة سعر المتر المربع من الأراضي والعقارات وذلك إلى جانب تطبيق قانون ضريبة "القيمة المضافة".
ويرى أيمن لويس، مستثمر عقاري أن عملية تعويم الجنيه، تعد من متطلبات الحصول على قرض صندوق النقد الدولي؛ فهو ليس أمر اختياريا بل إجباري، وقد يضع هذا الإجراء أمام عوائق كثيرة ومن أهمها ارتفاع متزايد في العقارات الخاصة في حالة ارتفاع نتيجة التعويم .

 فمثلا إذا تم بناء على تعويم الجنيه إتاحة وتوحيد سعره سواء داخل البنوك أو خارجها سيؤدى ذلك إلى تحريك عجلة الاستثمار، وسرعة تنفيذ المشروعات، لأن السعر الحالي للدولار أمام الجنيه غير عادل لأنه نتيجة للمضاربة والمتاجرة فى ، وهو ما يؤدي إلى اشتعال أسعار المواد الخام والحديد والأسمنت والسيراميك وغيرها من مواد البناء.

وأضاف لويس في تصريح خاص صحفي  أنه في حالة وجود سعر واحد للدولار داخل البنك وخارجه سيؤدي ذلك إلى تراجع أمام الجنيه ليصل لسعره العادل، أما إذا لم يكن للبنك المركزى قادر على إدارة المنظومة بشكل جيد ورؤية واضحة أمام الجميع؟ فسيزيد ذلك من تدهور السوق العقاري في مصر.

وأشار إلى أنه فى حال عدم قدرة على إدارة المنظومة بشكل جيد يستطيع من خلالها تحريك عجلة الاقتصاد والسيطرة على عمليات المضاربة فإن الأمر سيزيد سوءً في السوق العقاري لأنه سيكلف الدولة وخاصة وزارة الإسكان أموالا طائلة نظير مشروعات الوزارة فيما يخص محدودي الدخل

على الجانب الآخر، يقول اللواء محمود المغاوري، رئيس مجلس إدارة شركة شمس للاستثمار العقاري فيرى أن الدولة لن تسعى مطلقًا إلى تعويم الجنيه أو تخفيض قيمته، وأن التكهنات الدائرة حول هذا الأمر باطلة والغرض منها إثارة البلبلة، معتبرًا أن الوضع الاقتصادي في حالة استقرار، وأن قرض صندوق النقد سيساهم في حل أزمة في مصر.
ع د

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر cairoportal وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "التموين" تخفض سعر كيلو الأرز على البطاقات التموينية