أخبار عاجلة

اخبار المال خبير اقتصادي: تعويم الجنيه أمر حتمي

اخبار المال خبير اقتصادي: تعويم الجنيه أمر حتمي
اخبار المال خبير اقتصادي: تعويم الجنيه أمر حتمي
قال المهندس طارق العكارى الخبير الاقتصادى، إن الاقتصاد المصرى حاليًا على أعتاب "بالون اختباري" وهو تعويم الجنيه المصري أمام أو خفض قيمته مرة أخرى، مؤكدا ان اى من الامرين حتميًا فى ظل الاوضاع الحالية والتحديات التى يشهدهها الاقتصاد من نقص العملة الاجنبية وسيطرة وعدم وضع حلول رادعة لها حتى الآن.

ودلل العكارى على قوة ووحدة مخالبها أمام الدولة بعدم قدرة البنوك علي اصدار قرارًا بحتميه تقديم إيصالات دالة على مصادر تحويل العملة الأجنبية من المستوردين كما لا يقوى تاجر العملة على إصدار إيصالات تغيير العملة بقيمة السوق الفعلية، مشيرًا الى انه فى حال إلزام البنوك للمستوردين بتقديم ايصال دال على مصدر الحصول على سيسهم فى تعريف الدولة على حجم التداول الحقيقي لكل شركة صرافة أو تاجر سوق سوداء ومن ثم تسهيل مهمة الرقابة.

وشدد على أهمية التوقف عن العمل بالحلول التقليديه ونسفها والعمل على زيادة الانتاج وتحسين جودة المنتج المصري وزيادة الصادرات كونها السبيل الامثل لاستقرار العملة المحلية والحفاظ عليها من الانهيار، مشيرًا الى أهمية تبنى حلول خارج الصناديق ومنها توسيع دائرة الدفع الضريبي وفرض رسوم على الكيانات الصغيرة والكبيرة في السوق الموازي فلا معني لتواجد ورشة أو محل بدون ترخيص لسنين ولا يتم غلقه أو تقنينه ولا معنى لسير مركبات بدون لوحات او تواجد "التوك توك" الذى لم تمنع الدولة سيره او تقنن أوضاعه حتى الان.

واوضح ان العشوائية المتسلطة من حَوكمة الاسواق التى تركنا بها مبارك مازالت احد التحديات التى تواجه الاقتصاد وتحيل دون التطبيق الصحيح لآليات السوق الحرة وعدم تدخل الحكومات فى تحديد اسعار السلع والمنتجات مشيرًا الى انه لو نظرنا إلى دول العالم سنجد أن الأسواق مُحوّكمة ومُسيطَر عليها بيد من حديد وقوانين من نار.

وتابع: "ذلك الوضع اسهم فى ظهور اباطرة لكل صناعة فبالنظر إلى صناعة المنتجات الرياضية على سبيل المثال فهناك كيانين مسيطيرين على السوق ومايليهما فى مستوى اقل كذلك صناعة الأسمنت، فنجد أكبر شركتين لصناعة الأسمنت اتحدتا منذ سنوات ليصبح إجمالى إنتاجهما 426 مليون طن والمنافس اللاحق لهم حوالي 277 مليون طن ".

ولفت الى ان البنك الدولي يقوم حاليا بدور البطل في تجهيز المسرح في الدول النامية لزيادة مبيعات الأباطرة وسحق الشركات المحلية وخلق حواجز مرتفعة تحول دون وصولهم لحجم مبيعات محلية يدعم قدرات المؤسسه علي التوسع العالمي أو تطوير وتحديث المنتج مشيرا الى ان الجزائر من البلدان العربية القليلة التي رفضت الدخول في حلقة البنك الدولي المفرغة وإلى الآن ليس لديها هيئة لسوق المال أو تحويلات بنكية، ولكن لديها فائض ميزانية يزيد عن 200 مليار دولار.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر جورنال مصر وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى المنشآت الصغيرة محركات أساسية لنمو الاقتصاد..معاناة في صعوبة الإجراءات والحصول على التمويل