أخبار عاجلة

محافظ يشهد اختبارًا لأداء الأحياء في مواجهة الأمطار - موجز نيوز

d7aaeb47c4.jpg
14899cdbb09f22b85a84e81f94d0cf15

المهندس عاطف عبد الحميد، محافظ – أرشيفية

شهد المهندس عاطف عبد الحميد، محافظ ، تجربة أداء واختبار لحركة الأحياء وتفاعلها مع هطول الأمطار، للتأكد من قيام كل حي وفرق هيئة النظافة وفرق الطوارئ منشركة الصرف الصحي بواجباته ومسئولياته المنوطة به، من خلال غرفة العمليات المركزية المقامة بالمحافظة لإدارة العمل والوقوف على موقف كل حي والأضرار التي لحقت به بسبب هطول الأمطار.

وأشار عبد الحميد، إلى أن المحافظة استعدت لمواجهة الأمطار منذ شهر أغسطس الماضي بتكثيف فرق عمل مشكلة من هيئة الصرف الصحي وهيئة نظافة والأحياء، لمتابعة كل بالوعات الأمطار بالقاهرة، والتأكد من عملها بكفاءة كذلك صيانة وكفاءة الشفاطات التابعة للأحياء والبالغة 63 شفاط، بالإضافة إلى الشفاطات العملاقة التابعة لشركة الصرف الصحي، والبالغة 61 شفاط يتم توزيعها على المناطق والنقاط المعروفة لدى المحافظة بتجميع المياه بها وخاصة غرب منازل ومطالع الكباري لسهولة الوصول للموقع بأسرع وقت للتعامل مع التجمعات.

وأصدر المحافظ، تعليماته بفرض مواقف طارئة بعددٍ من الأحياء، ورصد تحرك الجهات المعنية وسرعة انتشارها وتعاملها مع الحدث في أكثر المناطق صعوبة بالقاهرة، ومخرات السيول بحلوان والمعصرة، وسرعة توجيه وإخطار كل الجهات المعنية من إدارة الطوارئ والمطافي والإنقاذ المركزي والمرور والشرطة وأجهزة الأحياء المختلفة، بالإضافة إلى شركات المرافق “المياه والصرف الصحي والكهرباء والغاز”.

وشدد على سرعة مد الجهات غير المرتبطة بالمحافظة لاسلكيًا بأجهزة لاسلكي حديثة وربطها مع شبكة المحافظة لسرعة استقبال المعلومات والاستجابة.

وأكد المهندس عاطف عبد الحميد، استقبال بلاغات المواطنين عن وجود أي تجمعات للأمطار بعد انتهاء الأمطار من خلال الخط الساخن للمحافظة رقم 114 من أي تليفون أرضي أو رقمي 23907147 – 23912136 الخاصين بغرفة العمليات بالمحافظة.

أ ش أ

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر وكالة أونا وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس تحرير الأهرام: علي عبد العال أساء استعمال السلطة.. ونهتم بمصلحة المواطن أولا