أخبار عاجلة

«استرداد الأراضى» تمنح تخفيضًا لمن يسدد «حق الدولة» دفعة واحدة اقتصاد

«استرداد الأراضى» تمنح تخفيضًا لمن يسدد «حق الدولة» دفعة واحدة اقتصاد
«استرداد الأراضى» تمنح تخفيضًا لمن يسدد «حق الدولة» دفعة واحدة اقتصاد

الأربعاء 2 نوفمبر 2016 05:40 مساءً اللجنة تبدأ تحصيل مليار و800 مليون جنيه قيمة مخالفات فى أراضى 6 شركات.. وحصر 80 ألف فدان فى الفيوم والبحيرة والمنيا


أعلنت لجنة استرداد أراضى الدولة برئاسة المهندس إبراهيم محلب عن منح تخفيض لكل من يسدد قيمة الأرض المعروضة فى المزاد والمخالفات دفعة واحدة، استنادا إلى ما قرره المجلس الأعلى للاستثمار.

ووافقت اللجنة خلال اجتماعها الذى شهد عرض ما انتهى إليه حصر أراضى الدولة المتعدى عليها فى محافظات والفيوم والمنيا، وبلغت نحو 80 ألف فدان، الأربعاء، على تقرير لجنة تثمين وتسعير الأراضى بتقدير قيمة مخالفات تغيير النشاط لأراضى 6 شركات وبلغت نحو مليار و800 مليون جنيه، كما كلفت هيئة الخدمات الحكومية بالتنسيق مع هيئة التعمير لاتخاذ إجراءات تحصيل مقدم قيمة هذه المخالفات.

وكلفت اللجنة، هيئة التعمير بالانتهاء من الدفعة الأولى لعقود الأراضى التى تم بيعها بالمزاد لتسليمها الأسبوع القادم، مع تسليم كل الأراضى لمن رست عليهم بالمزاد العلنى، ومواجهة أى محاولات لتعطيل هذا الإجراء بقوات إنفاذ القانون.

وشدد «محلب»، على ضرورة الإسراع فى تثمين الأراضى التى شملها الحصر والبدء فى تقنينها وتحصيل مستحقات الدولة، مضيفًا: «الظروف الاقتصادية التى تمر بها الدولة تتطلب السعى الجاد لتحصيل كل مستحقاتها، دون خوف أو تردد»، واصفا المرتعشين فى استرداد حق الدولة بأنهم «خائنون للأمانة» وأنه لابد من إبعادهم عن مواقعهم فورا.


وأضاف «اللجنة تحاول أن تكون نموذجا لتنفيذ سياسة الرئيس عبدالفتاح السيسى فى استرداد حق الدولة ومواجهة الفساد والروتين والبيروقراطية التى عطلت الدولة لسنوات طويلة، ومن يسدد حق الدولة سيحصل على مخالصة قانونية، ولجنة التثمين تضم ممثل الأجهزة الرقابية للتدخل السريع لتصحيح أى خطأ أو مخالفات».

ومن جهته، أعلن محافظ محمد سلطان عن حصر 37 ألف فدان وضع يد بوادى النطرون، و1162 فدانا كانت محل تعاقدات سابقة فسختها المحافظة، فيما عرض محافظ المنيا هشام البديوى حصر نحو 6630 فدان تعديات فى قرى الظهير الصحراوى، وأكثر من 100 ألف متر تعديات مبانٍ، كما عرض محافظ الفيوم جمال سامى تقريرا عن حصر 34 ألف فدان النسبة الأكبر منها خاضع لولاية 8 جهات بالدولة.


من جانبها، قررت اللجنة تحديد جهة واحدة لتتعامل على الأراضى منعا للتضارب والازدواجية، حيث تقرر أن تتعامل محافظة على الأراضى الواقعة فى زمامها وتسلمها هيئة التعمير كل الملفات الخاصة بأراضى منطقة التداخل بين الهيئة والمحافظة، مع استكمال ذات الرفع المساحى للأراضى بزمام وتبلغ 221 ألف فدان.

كما كلفت اللجنة هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة بالتنسيق مع محافظة المنيا وقوات إنفاذ القانون، لإزالة التعديات على الأراضى المخصصة لمشروع الطاقة بالرياح والبالغ مساحتها 32 ألف فدان.

وشدد وزير التنمية المحلية الدكتور أحمد زكى بدر، على أن قرارات اللجنة ستنفذ على الجميع ولن يستطيع أحد تعطيلها، مشيرا إلى أن الأموال المحصلة ستودع فى حساب حق الشعب، فيما أوضح مستشار الرئيس للشئون الأمنية اللواء أحمد جمال الدين، بأن قوات إنفاذ القانون ستواجه بكل حسم محاولات تعطيل أعمال اللجنة، مشيرا إلى أن طلبات التقنين فى تزايد مستمر وكشوف الحصر تتوالى من المحافظات، موضحا أن الجلسة القادمة ستشهد الإعلان عن الدفعة الأولى من عقود التمليك لمن سددوا حق الدولة.

وفى سبيل ضمان آلية سريعة لإنهاء إجراءات التقنين، اعتمدت اللجنة منظومة الدورة الزمنية لتقنين الأوضاع والتى أعدها رئيس الأمانة الفنية اللواء عبدالله عبدالغنى، وتضمنت 4 خطوات تستغرق شهرا على أقصى تقدير، بداية من تلقى طلب التقنين وحتى الانتهاء من الإجراءات وتحرير العقد الابتدائى أو المخالصة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر بوابة الشروق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اقتصاد - التموين: احتياطي القمح يكفي 4 أشهر.. والتعاقد على شراء 525 ألف طن قمح اقتصاد