أخبار عاجلة

طرح 2 مليار دولار من «المركزي» اليوم للقضاء على المضاربين اقتصاد

طرح 2 مليار دولار من «المركزي» اليوم للقضاء على المضاربين اقتصاد
طرح 2 مليار دولار من «المركزي» اليوم للقضاء على المضاربين اقتصاد

الخميس 3 نوفمبر 2016 12:30 مساءً يعتزم البنك المركزي حسب معلومات حصلت عليها «الشروق» من مصدر مطلع، طرح عطاء استثنائي اليوم يتراوح ما بين مليار ونصف إلى ملياري دولار، وهو ما يكبد المضاربين خسائر كبيرة تفقدهم أرباح الأيام الماضية.

وقرر البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، تعويم قيمة الجنيه تعويما كاملا وفق آليات العرض والطلب.

وقال رامي جاب الله الوكيل المساعد لمحافظ البنك المركزي، في بيان للبنك اليوم، إنه تقرر خفض قيمة الجنيه بنسبة 48% مؤقتا ليسجل 13 جنيها مع هامش تحرك 10% ارتفاعا وانخفاضا، لحين قيام البنك المركزي بطرح عطاء استثنائي ظهر اليوم، ليترك سعر العملة تحدد وفق آليات العرض والطلب.

وأضاف أنه تم أيضًا رفع أسعار الفائدة على الودائع والقروض بنسبة 3%.

وشهدت أسعار صرف أمس انخفاضا جديدا فى تعاملات ، ليتراوح سعر العملة الخضراء بين 16 و16.5 جنيه، مقارنة بـ 18.30 جنيه قبل يومين، وسط حالة من الارتباك الشديد فى السوق الموازية.

وقال متعاملون بالسوق إن الارتباك هو سيد الموقف بعد أن دخل التعامل بالعملة الخضراء إلى مرحلة «اللا منطق» ولم يعد هناك تفسير لأسباب ارتفاعها أو انخفاضها، فضلا عن أسس يمكن الارتكاز عليها للتنبؤ بمستقبل الأسعار.

«السوق تُركت للشائعات والاجتهادات الشخصية.. بينما يمتنع المسئولون الحكوميون خصوصا فى المجموعة الاقتصادية عن الإدلاء بتصريحات مطمئنة فى هذا الخصوص»، قال محمد رضوان عضو شعبة الصرافة بالاتحاد العام للغرف التجارية. ويرى رضوان أن ارتفع خلال الفترة الماضية نتيجة لشدة المضاربات.

من جهته، قال خالد عبدالفتاح، مدير إحدى شركات الصرافة، إن التعاملات فى للدولار متوقفة تماما «لا يوجد بيع ولا شراء» ويعرض بأسعار متفاوتة بداية من 15 جنيها وحتى 16.30 جنيه «لكن لا عمليات تنفيذ».

وأضاف أن السوق تشهد حالة من الارتباك قد تستمر حتى بداية الأسبوع الجديد، ثم تتضح الرؤية بعدها ويستقر عند سعر محدد.

وقال فتحى الطحاوى عضو شعبة المستوردين بالغرفة التجارية، إن يرتفع وينخفض بدون مبررات منطقية، متهما المضاربين وتجار العملة بالتسبب فى أزمة .

من جهة أخرى، ذكر تقرير صدر أمس، عن مركز معلومات مجلس الوزراء، إن لم يصدر أى تعليمات للبنوك المصرية تفيد باقتطاع جزء من حسابات العملاء بالعملات الأجنبية ومنح مقابلها بالجنيه المصرى بهدف دعم أرصدة احتياطى النقد الأجنبى لدى المصرى.

وأكد التقرير الذى يصدر دوريا عن مركز معلومات مجلس الوزراء للرد على الأنباء المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعى، أن أرصدة المواطنين بالدولار آمنة تماما ولا نية لاقتطاع جزء منها ومنح مقابلها بالجنيه المصرى، مضيفا أن أرصدة العميل بالدولار فى حسابه بالعملة الأجنبية حق كامل له بنفس القيمة وبنفس عملة الحساب، كما أنه لم يصدر أى قرارات متعلقة بوقف تداول العملات العربية والأجنبية داخل مصر.

ورد التقرير على المعلومات المتداولة عن تعويم شركة مصر للطيران للجنيه المصرى خلال عمليات حجز تذاكر الطيران من الخارج للسفر على طائراتها، لافتا إلى أن الشركة اتخذت إجراء تنظيميا ضد عمليات الاتجار فى العملة، نظرا للجوء بعض المصريين بالخارج إلى حجز تذاكر العودة من مصر، بهدف التحايل والاستفادة من فرق سعر صرف العملة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر بوابة الشروق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تطبيق منظومة كروت الوقود على مستوى الجمهورية منتصف ليل الأحد اقتصاد