أخبار عاجلة
اخبار الفن بالصور- بدء عزاء شقيق صبري فواز -

اخبار التقنيه ملخص أحداث اليوم الثاني من مؤتمر فيس بوك F8

اخبار التقنيه ملخص أحداث اليوم الثاني من مؤتمر فيس بوك F8
اخبار التقنيه ملخص أحداث اليوم الثاني من مؤتمر فيس بوك F8

اختتمت شركة فيس بوك أمس الأربعاء فعاليات مؤتمر F8 لعام 2017، وهو الحدث السنوي الخاص بالشركة والذي استمر لمدة يومين، وجمع المطورين والشركات معًا لاستكشاف جديد وخطط الشركة المستقبلية.

وفي اليوم الثاني، تحدث مايك شرويبر رئيس قطاع التقنية لدى فيس بوك في كلمته الافتتاحية، عن أهداف فيس بوك الرامية إلى تطوير تقنيات تساعد المستخدمين على إحداث تغيير إيجابي على صعيد المجتمع العالمي. ولتحقيق هذا الهدف، ستقوم فيس بوك بالاستثمار في ثلاثة مجالات تقنية أساسية على مدى السنوات العشر المقبلة وهي: تقنيات الاتصال، والذكاء الاصطناعي، والواقع الافتراضي.

وقام مايك شرويبر مع بقية المتحدثين الرئيسيين – ومنهم يال ماغواير رئيس وحدة التواصل، وخواكين كوينونيرو كانديلا مدير قطاع التعلم الآلي، ومايكل أبراش رئيس وحدة أبحاث أوكيلس، وريجينا دوغان نائب رئيس “المبنى الثامن” – بمناقشة التحديثات المشتركة والرؤية المستقبلية لبعض القطاعات التقنية على المدى البعيد.

وفيما يلي ملخص لما أُعلن عنه في اليوم الثاني من حدث فيس بوك F8 2017:

الاتصال

بدلًا من البحث عن حل واحد يناسب الجميع، تستثمر فيس بوك في استراتيجيات اتصال تُصمم بمقتضاها تقنيات مختلفة تتناسب مع حالات استخدام محددة ثم تُجمع بعد ذلك لجعل الشبكات أكثر مرونة وقابلية للتوسع.

واليوم نسلط الضوء على إنجازات جديدة في مسيرة جهودنا المتواصلة، التي نهدف من خلالها إلى الوصول إلى المناطق غير المتصلة بالشبكة، وأيضًا زيادة القدرة والأداء للمستخدمين الحاليين. وقام فريقنا بتحقيق ثلاثة إنجازات قياسية جديدة في عملية نقل البيانات اللاسلكية: حيث تم الاتصال بسرعة 36 جيجابتًا في الثانية على مدى 13 كيلومترًا من نقطة إلى نقطة باستخدام تقنية الموجات المليمترية MMW؛ كما تم فتح قنوات اتصال بسرعة 80 جيجابتًا في الثانية الواحدة، بين النقاط نفسها باستخدام تقنية الارتباط الضوئي المشترك our optical cross-link، وأخرى بسرعة 16 جيجابتًا في الثانية من موقع على الأرض إلى طائرة سيسنا تحلق على بعد 7 كيلومترات عبر تقنية الموجات المليمترية MMW.

بالإضافة إلى ذلك، أصبح نظام تيراغراف Terragraph الذي يعمل على توفير الاتصال اللاسلكي السريع بالإنترنت، والذي يجري اختباره في ممر وسط مدينة سان خوسيه، أول نظام يعمل بتقنية الموجات المليمترية على مستوى المدينة قادر على توفير سرعة اتصال بشبكة الإنترنت مثيلة لتلك التي توفرها كابلات الألياف الضوئية، وبنفس السرعة والكفاءة في نقل البيانات.

كما قمنا بتقديم Tether-tenna، وهو نوع جديد من وسائل الاتصال بالبنية التحتية insta-infrastructure، حيث يمكن توصيل طائرة هليكوبتر صغيرة عبر كابل يحتوي على ألياف توصيل، وطاقة كهربائية لاستعادة الاتصال على الفور في حالات الطوارئ.

الذكاء الاصطناعي

يعد الذكاء الاصطناعي من الأدوات القوية التي يسعى فيس بوك إلى الاستفادة منها لتقديم تجارب بصرية مذهلة للمستخدمين.

أحدثت تطبيقات الذكاء الاصطناعي ثورة في قدرات أجهزة الحاسوب على فهم ومعالجة الصور ومقاطع الفيديو. فمن السهل أن ننسى أنه قبل خمس سنوات فقط، كانت أجهزة الحاسوب تعالج الصور على أنها مجرد مجموعة من الأرقام، مع عدم وجود معنى واضح لهذه الأرقام. أما الآن فيمكن للحواسيب فهم كافة التفاصيل لكل بكسل من الصورة. وتتيح مثل هذه التطورات إمكانية تقديم تجارب جديدة. على سبيل المثال، نعمل الآن على استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي لمساعدة الأشخاص في اكتشاف والبحث عن مقاطع الفيديو المفضلة والأقرب إلى اهتماماتهم.

انطلاقًا من إيماننا بأن تطبيقات الذكاء الاصطناعي هي ملك للجميع، قمنا اليوم بالإعلان عن إضافة تطبيق Caffe2 وهو منصة لبناء وتشغيل خوارزميات الذكاء الاصطناعي على الهاتف إلى حزمة البرمجيات مفتوحة المصدر، بالإضافة إلى التعاون مع شركات أمازون، وإنتل، ومايكروسوفت، وإنفيديا، وكوالكوم، وغيرها.

وتعد الكاميرا التي تعمل بتقنية الذكاء الاصطناعي عبر تطبيقات فيس بوك، وإنستاجرام، وماسنجر خطوة أخرى في سعينا لتعميم استخدام تطبيقات تقنية الذكاء الاصطناعي. وتعمل الكاميرا بأحدث برمجيات خوارزميات الذكاء الاصطناعي، والرؤية الرقمية، حيث يمكن لهذه الكاميرا الآن فهم محيطك، والتعرف على مختلف الأشخاص، والأماكن، والأشياء، كما يمكنها معالجة وتحسين الصور ومقاطع الفيديو. كما أن الكاميرا مزودة بمنصة تأثيرات تفاعلية مبتكرة، ستمكن المطورين من إنشاء أدوات جديدة للتعبير الإبداعي، وقد شاركنا بعض العروض التوضيحية للأفكار التي خرجت بها أبحاثنا.

الواقع الافتراضي

يستثمر فيس بوك في تطبيقات تقنية الواقع الافتراضي على كافة الأصعدة، سواء الأجهزة النقالة، أو أجهزة الحاسب المكتبي، وأيضًا البرمجيات، والمحتوى – عبر منصات أوكولوس ريفت، وجير في آر، وأيضًا منصة spaces الجديدة من فيس بوك.

واليوم قدّمنا أحدث التصاميم لكاميرا التصوير المحيطي بتقنية 360- Surround 360، والتي تسمح للمستخدمين تصوير مقاطع الفيديو عالية الجودة المذهلة، وعرضها على منصات الواقع الافتراضي المختلفة. وتقدم تقنية التصوير المحيطي بتقنية 360 تجربة غامرة وغاية في الجاذبية مع محتوى تفاعلي مصور بدقة متناهية صمم خصيصًا ليتم عرضه على منصات الواقع الافتراضي. وتتيح تقنية الكاميرا الجديدة للمستخدمين التنقل داخل مقاطع الفيديو وخوض التجربة داخلها من زوايا مشاهدة مختلفة. هذا يعني أنه بإمكانك أن تحرك رأسك، لتراه من زوايا مختلفة، في تجربة غامرة تأخذ العمق والاندماج والتجربة الافتراضية إلى مستوى جديد كليًا.

الواقع المعزز

في اليوم الأول من مؤتمر فيس بوك F8، تحدث مارك زوكربيرج عن الكاميرا باعتبارها أول وأهم منصة في تقنية الواقع المعزز. واليوم يشاركنا مايكل أبراش رئيس وحدة أبحاث أوكولوس رؤية شاملة للمسار نحو تطبيق كامل لتقنية الواقع المعزز – حيث تساهم التقنية الواعدة في تحسين تجربة المشاهدة والاستماع، وتكون في الوقت ذاته خفيفة، ومريحة، وفعالة من حيث استهلاك الطاقة، ومقبولة اجتماعيًا بما فيه الكفاية للتمكن من استخدامها في أي مكان.

كما تحدث أيضًا عن بدء انتشار تطبيقات الحوسبة الافتراضية – التي تشمل الواقع الافتراضي والواقع المعزز – على أنها الثورة الجديدة في مجالات الحوسبة بعد الحوسبة الشخصية. وما تزال تطبيقات الحوسبة الافتراضية في بداية طريقها، ولكن من المؤكد حتى الآن سوف تعطينا القدرة على تجاوز حواجز الزمان والمكان للتواصل بطرق جديدة ومختلفة تمامًا.

ومن أجل جعل الحوسبة الافتراضية جزءًا من الحياة اليومية كما هو الحال اليوم بالنسبة للهاتف الذكي، نحن بحاجة إلى امتلاك القدرة على الرؤية من خلال الواقع المعزز، والتي من المرجح أن تتمثل في نظارات شفافة تقوم بإظهار الصور الافتراضية التي تحمل معلومات مفصلة عن الأشياء الموجودة في محيط المستخدم في العالم الحقيقي.

لا تتوافر حتى الآن مجموعة التقنيات اللازمة للوصول إلى تجربة شاملة متكاملة للواقع المعزز. ويعد الاستثمار في مثل هذه التطبيقات الأهم خلال العشرة سنوات المقبلة، وسوف يتطلب تقدمًا كبيرًا في علوم المواد، والتصور، والتصميم، والعديد من المجالات الأخرى. لكن بمجرد أن يتحقق ذلك، ستعطينا تطبيقات الواقع المعزز القدرة على تحسين شتى جوانب الحياة، وستحدث ثورة في طرق التعلم والتواصل.

المبنى الثامن من فيس بوك

المبنى الثامن هو فريق أبحاث لتطوير منتجات جديدة لفيس بوك ويختص بتصميم منتجات وأجهزة تتميز بالسمة الاجتماعية بالضرورة، وتساهم في تحقيق رؤية فيس بوك على المستوى العام. وستكون المنتجات المطورة داخل المبنى الثامن، مدعومة من قبل برامج محركات الابتكار على غرار داربا، وسيتم الترويج لها على نطاق واسع.

تم الاعلان عن اثنين من المشاريع التقنية التي تهدف إلى تطوير منصات جديدة ومبتكرة للتواصل، في مؤتمر فيس بوك F8.

نعمل على تطوير نظام يتيح للمستخدمين إمكانية الكتابة عن طريق التفكير، وذلك عبر فهم ومعالجة الإشارات التي يرسلها الدماغ. كما نهدف إلى إنشاء نظام تواصل صامت قادر على كتابة 100 كلمة في الدقيقة الواحدة، مباشرة من الدماغ – وهذه النسبة تعادل خمسة أضعاف معدل ما يمكنك كتابته على الهاتف الذكي اليوم.

جدير بالذكر أن الأمر لا يتمحور بشأن القدرة على ترجمة ونقل الأفكار العشوائية التي تدور في ذهن المستخدم، بل تتعلق التقنية بالأفكار المحددة التي تود مشاركتها من بين العديد من الأفكار التي تدور في ذهنك طوال الوقت. كما تستهدف التقنية الكلمات التي قررت بالفعل مشاركتها عن طريق إرسالها إلى مركز الكلام في الدماغ.

لذا فهذا النظام يعد وسيلة للتواصل بسرعة ومرونة صوتك وخصوصية أفكارك. نسعى لتطوير هذه الأنظمة التي ستعمل عبر مستشعرات قابلة للارتداء وخاضعة للتحكم الكامل، ليتم تصنيعها على نطاق واسع.
ولدينا أيضًا مشروع يستهدف إتاحة إمكانية الاستماع عن طريق الجلد. ونقوم الآن بتصميم الأجهزة، والبرمجيات اللازمة لتسهيل التخاطب من خلال الجلد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار التقنيه مايكروسوفت قد تكشف عن حاسبها منخفض التكلفة CloudBook
التالى اخبار التقنيه نيكون تعلن عن إطلاق كاميرتها الجديدة D7500