أخبار عاجلة

اخبار السياسه اللجنة هى الحل

 

هناك مقولة بالغة الأهمية لأساتذة ما يعرف باسم «التفكير الإبداعى» فى العالم تقول: «المشاكل غير التقليدية لا يمكن حلها بأسلوب تقليدى».

باختصار مشكلة غير تقليدية تحتاج -بالضرورة- إلى حل غير تقليدى.

والبيروقراطية فى بلادنا عرفت منذ عهود الفراعنة الأوائل أن أفضل حل للتعامل مع أى مشكلة كانت صغيرة أو كبيرة هو تحويلها إلى لجنة للبحث والدراسة وتقديم المقترحات.

هذا فى حد ذاته تفكير عقيم لأنه -فى معظم الأحوال- يدخل أى تفكير خلاق أو أى حلول إبداعية فى ثلاجة الجمود الإدارى.

هناك أزمات لا تحتاج إلى عقول الموظفين مهما علا شأنهم ومهما كانت رتبتهم الوظيفية.

وحتى لو سلمنا بنظرية «اللجنة هى الحل»، فإن البعض يتناسى خمسة محاور رئيسية عند تشكيل اللجنة وهى:

1- تحديد أهداف اللجنة ومهامها.

2- تشكيل أفراد اللجنة.

3- السقف الزمنى لأعمال اللجنة.

4- التأكد من وجود عناصر من «خارج صندوق الأزمة» لديه مطلق الحرية فى التفكير دون قيود.

5- التأكد من أن اللجنة إذا كانت تراقب جودة تعليم أو صحة أو أداء أى قطاع مستقلة تماماً عن هذا القطاع وتتمتع بحصانة حرية إبداء الرأى والتقييم.

لا يمكن أن نطلب مثلاً من لجنة مكونة من كبار وكلاء أو التعليم أن يكونوا هم أصحاب الرأى فى جودة التعليم أو سلامة المرضى.

لا يمكن لمن صنع الشىء أن يقوم بمراقبته وإعطائه درجات فى الجودة.

إن هذا الأمر مثل أن تطلب من المتسابق فى مسابقة طهو أو غناء أن يكون هو -أيضاً- رئيس لجنة الحكم على أداء نفسه.

وفى حالة بلادنا، فإن أحد موروثات 23 يوليو 1952 هو تشكيل لجان لكل شىء: لجنة للثورة وأخرى للإقطاع، وثالثة للحراسات، ورابعة لتأميم الصحافة، وخامسة للميثاق، وسادسة لبحث أسباب النكسة وسابعة لبيان 30 مارس وثامنة للحكم بعد عبدالناصر، وأخرى لمواجهة آثار 15 مايو.

ولدينا لجان فى كل شىء وأى شىء وكل جهة لكن القرار فى النهاية لا يأتى من «عقل جمعى» ولكن من خلال رؤية أو مصالح فردية محضة.

نحن بحاجة إلى «ثورة فى التفكير» وليس «ثورة فى الشوارع».

نحن بحاجة إلى عقول متجردة من التربص، والثأر الشخصى، والتحرش الفكرى، وخدمة مصالح أو جهات بعينها.

نحن نريد عقول الأحرار حتى لو اختلفوا معنا بدلاً من عقول العبيد والخدم حتى لو أيدونا بوثائق مكتوبة بالدم.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه الحكومة توافق على مد الدورة النقابية لمجالس إدارات المنظمات النقابية العمالية
التالى اخبار السياسه "أم كلثوم تعود من جديد" على مسرح ساقية الصاوي اليوم
3.5 مليون دولار منحة من الأمم المتحدة لمشروع طاقة متجددة اقتصاد

3.5 مليون دولار منحة من الأمم المتحدة لمشروع طاقة متجددة اقتصاد

اخبار الفن بالصور- الأسود اختيار ميريام فارس لحفلها بدبي مول

اخبار الفن بالصور- الأسود اختيار ميريام فارس لحفلها بدبي مول

أنجلينا جولى لا تنوى الانتقال للندن وتبحث عن منزل جديد بلوس أنجلوس

أنجلينا جولى لا تنوى الانتقال للندن وتبحث عن منزل جديد بلوس أنجلوس

نجل مرسي يخرج من جديد بـ"خبر سري للغايه" عن والده.. ما هو ؟

نجل مرسي يخرج من جديد بـ"خبر سري للغايه" عن والده.. ما هو ؟

«العاشر من رمضان» تخصص 40 فدانا للمرحلة الثالثة من مشروع دار مصر اقتصاد

«العاشر من رمضان» تخصص 40 فدانا للمرحلة الثالثة من مشروع دار مصر اقتصاد

أصالة تعتذر لـ دريد لحام: لا أتفق فيما تؤمن لكنك صاحب فضل كبير عليَّ

أصالة تعتذر لـ دريد لحام: لا أتفق فيما تؤمن لكنك صاحب فضل كبير عليَّ

اخبار الفن أصالة توجه رسالة اعتذار لـ دريد لحام

اخبار الفن أصالة توجه رسالة اعتذار لـ دريد لحام

الدولار يواصل ارتفاعه بالبنك المركزي ويسجل ١٨.٠٦ جنيها

الدولار يواصل ارتفاعه بالبنك المركزي ويسجل ١٨.٠٦ جنيها

والدة ”رشا” تروى تفاصيل جريمة قتل طليقها لطفلتهما فى الشرقية

والدة ”رشا” تروى تفاصيل جريمة قتل طليقها لطفلتهما فى الشرقية

الأربعاء 07 ديسمبر 2016 10:20 صباحاً اندونيسيا تعلن ارتفاع ضحايا زلزال إقليم “آتشيه” لـ54 قتيلا - موجز نيوز

الأربعاء 07 ديسمبر 2016 10:20 صباحاً اندونيسيا تعلن ارتفاع ضحايا زلزال إقليم “آتشيه” لـ54 قتيلا - موجز نيوز

عاجل.. غرق سفينة يمنية تقل 60 شخصا بالقرب من ساحل سقطري

عاجل.. غرق سفينة يمنية تقل 60 شخصا بالقرب من ساحل سقطري