أخبار عاجلة

بعد ظهوره في شواطئ مرسى علم.. 4 معلومات عن الحوت الأحدب

بعد ظهوره في شواطئ مرسى علم.. 4 معلومات عن الحوت الأحدب
بعد ظهوره في شواطئ مرسى علم.. 4 معلومات عن الحوت الأحدب

كتب : (بوابة ) الثلاثاء، 04 أكتوبر 2016 03:13 ص

الحوت

كشف عدد من العاملين بالغوص جنوب البحر الأحمر، عن تواجد وظهور الحوت الأحدب، للمرة الثانية على شاطئ مرسى علم، وذلك بعد رصد تواجده الأسبوع الماضي بمنطقة القصير.

وفوجئ العشرات من السائحين، أثناء ممارستهم رياضة الغوص بظهور "الأحدب"، الذي يعد من أكبر الثدييات البحرية العملاقة التي تعيش في مياه المحيط الهندي ودخلت لمياه البحر الأحمر، بالقرب منهم وتتسبب في حدوث أمواج مرتفعة بالمنطقة، وعبر عدد من السائحين عن سعادتهم بمشاهدة هذا الحدث النادر لأكبر الثديات البحرية.

ومن جانبه أكد الدكتور أحمد غلاب الباحث في علوم البحار بقطاع محميات البحر الأحمر، أن ظهور الحوت الأحدب يعد المرة الأولي بمياه ، ويشير إلي نجاح جهود وزارة البيئة في إحداث التوزان والتنمية المستدامة والحفاظ علي الكائنات البحرية المهددة بالانقراض.

وأضاف غلاب، أن الحوت الأحدب الذي تم رصده لضخامة حجمه:

1- يعد من الثدييات البحرية العملاقة، ويصل طوله لأكثر من 11 مترًا

2- وزنه يتراوح مابين 30 طن

3- يعيش علي القشريات والهوام البحرية والأسماك الصغيرة

4- يعيش في المحيط الهندي

5- يدخل لمياه البحر الأحمر من الجنوب للهجرة.

وأضاف، أنه تعد هذه هي المرة الرابعة بعد ودهب والقصير والغردقة عام 2011م، التي يتم رصد الحوت الأحدب في مياه البحر الأحمر، وتم إعداد فريق متابعة من باحثي محميات البحر الأحمر، لمتابعة تحركات الحوت الأحدب وأماكن تواجده خوفًا من تعرضه للصيد الجائر.

ويعد الحوت الأحدب من فصيلة الحيتان النادره فى العالم، و يتميز الحوت الأحدب بأن ليس لديه أسنان نهائيًا و لا يهاجم الأشخاص، و لكن يوجد شعيرات صغيرة جدًا فى فمة يستطيع التغذى منها، و أنه من الضرورى الحفاظ على الحوت الأحدب لأنه مصدر سياحى جديد، وقد كان عدد كبير من السائحين قد فؤجى بظهور الحوت الأحدب.

/ م . ف 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر cairoportal وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه عبدالحميد: استكمال المشاريع القائمة وعلى رأسها تطوير الكورنيش والقاهرة الخديوية