أخبار عاجلة
«الوزراء» يحتفي بتراجع الدولار إلى 15.8 جنيه -
مسؤول وابنه استوليا على 3 آلاف طن سكر -
مدرب روما يرهن بقاءه مع الذئاب بالتجديد لتوتى -

صحيفة مصرية تزعم: لقاءات بين مسؤولين سعوديين وقيادات بالاخوان في الدوحة

صحيفة مصرية تزعم: لقاءات بين مسؤولين سعوديين وقيادات بالاخوان في الدوحة
صحيفة مصرية تزعم: لقاءات بين مسؤولين سعوديين وقيادات بالاخوان في الدوحة

كتب : محمد الصديق الإثنين، 07 نوفمبر 2016 04:44 م

والملك سلمان

زعمت صحيفة "الشروق" المصرية المستقلة اليوم ان لقاء جمع قياديين بارزين بجماعة الاخوان المسلمين  مع عدد من المسئولين السعوديين فى العاصمة القطرية الدوحة، على هامش عزاء أمير قطر الأسبق، الشيخ خليفة بن حمد آل ثانى الأسبوع الماضى.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالمطلعة داخل جماعة الاخوان قولها "أن اللقاء ناقش تقريب وجهات النظر بين المملكة والجماعة، فى ضوء ما أسمته ب «توتر العلاقات بين والرياض على المستوى الرسمى».

وقالت الصحيفة ان قرارا صدر عن اجتماع قيادات بالتنظيم الدولى لجماعة الاخوان ، بشأن دعم وجهة النظر السعودية، وتبنى مواقف المملكة فى قضايا الصراع بالمنطقة، وفى مقدمتها سوريا واليمن وليبيا.

واضافت المصادر ذاتها ان اللقاء الذى جمع قياديين بارزين من إخوان مصر بمسئولين سعوديين فى الدوحة الأسبوع الماضى سبقته لقاءات بين ممثلين عن أذرع الجماعة بعدد من الدول، منها باكستان (الجماعة الإسلامية)، أعلنوا خلاله تبنى الموقف السعودى السنى فى مواجهة الموقف الإيرانى، والوقوف خلف السعودية.

وكانت "الشروق" ذكرت فى وقت سابق أن المملكة وافقت على إجراء انتخابات الرابطة الدولية للجماعة على أراضيها بعد فترة طويلة من الممانعة فى هذا الإطار.

من جهته، علق الدكتور أنور عشقى، رئيس مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بجدة على تلك الأنباء، قائلا فى تصريحات لـ«الشروق» عبر الهاتف، إن العلاقات بين والرياض على المستوى الرسمى بدأت تتطور بشكل إيجابى مجددا، خاصة بعد كلمة مندوب مصر بمجلس الأمن التى أكد خلالها على تقدير للمملكة، وعدم قبول مصر أى أمر مسىء لدول الخليج.

وعلى صعيد ما يثار عن العلاقات بين المملكة، وجماعة الإخوان، قال عشقى، إن الملك سلمان يسير على خطى شقيقه الراحل الملك عبدالله إلا أنه مع تغيير الظروف فى المنطقة، بدا أن هناك سياسة جديدة قائمة على عدم إقصاء أى طرف، مادام لم يمارس العنف، مؤكدا أن الرياض لديها محددات بعدم دعم أى فصيل يتبنى العنف فى مصر.

وحول ما يتعلق بوجهات النظر الخاصة بالقضايا بين البلدين، قال عشقى: الرياض لديها تفهم فى الوقت الراهن للموقف الرسمى المصرى تجاه سوريا واليمن والعراق، وفى المقابل، تتفهم العلاقات بين السعودية وتركيا وغيرها من الدول.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر cairoportal وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه عبدالحميد: استكمال المشاريع القائمة وعلى رأسها تطوير الكورنيش والقاهرة الخديوية