أخبار عاجلة
تركيا تعلن الحداد على ضحايا هجوم إسطنبول -

اخبار السياسه العراق تأمل مساهمة اتفاق "أوبك" في تغطية تكاليف الحرب على ""

اخبار السياسه العراق تأمل مساهمة اتفاق "أوبك" في تغطية تكاليف الحرب على ""
اخبار السياسه العراق تأمل مساهمة اتفاق "أوبك" في تغطية تكاليف الحرب على "داعش"

تأمل العراقية أن يساعد الاتفاق الجديد لمنظمة "أوبك" البلاد، التي تعاني من الحرب، وتوفير ما يكفي من الأموال للمساعدة في دفع كلفة قتال تنظيم "" الإرهابي.

يعيش العراق، الذي تشكل عائدات النفط 95% من موازنته، أزمة اقتصادية منذ أواخر 2014، عندما بدأت أسعار النفط في الانخفاض، وبدأت الأزمة بعد أشهر من سيطرة تنظيم "" الإرهابي على أجزاء كبيرة من شمال وغرب العراق.

وسيطر التنظيم على مناطق تحتاج جهدا كبيرا لإعادة بنائها، وعلى إعادة تسليح قطاعات كبيرة من قوات الجيش والأمن ورعاية النازحين من منازلهم.

وتوصلت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" إلى اتفاق لخفض إنتاجها لفترة 6 أشهر، بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا، واعتبارا من الاول من يناير المقبل، ستنتج المنظمة 32.5 مليون برميل يوميا.

ومن المتوقع أن تقلص الدول غير الأعضاء في المنظمة إنتاجها إلى 600 ألف برميل إضافية يوميا من إنتاجها، وتشمل هذه الدول روسيا، التي التزمت بخفض إنتاجها بمقدار 300 ألف برميل يوميا.

وحصلت أسعار النفط على دفعة فورية أمس، حيث ارتفع خام "برنت" 8.3%، أو 3.86 دولار إلى 50.24 دولار، وانخفض سعر النفط 26 دولارا للبرميل في فبراير الماضي.

"إذا لم يكن هناك اتفاق، لكنا في وضع سيئ للغاية"، حسبما قال عضو اللجنة المالية بالبرلمان العراقي هيثم الجبوري، مضيفا "سيكون لهذا الاتفاق تأثيرا إيجابيا على أسعار النفط وعلى الوضع الاقتصادي غير المستقر لدينا".

واضطرت الأزمة المالية في العراق لاتخاذ تدابير تقشفية، ودمج بعض الوزارات، ووقف الإنفاق على مشاريع البناء، وفرض ضرائب جديدة، كما سعت للحصول على قروض من بنوك محلية وأجنبية.

وفي مقابلة الإثنين الماضي مع "أسوشيتد برس"، وصف رئيس الوزراء حيدر العبادي، مستوى أسعار النفط بـ"غير الكافية"، مضيفا "وفقا للحسابات الخاصة بنا، أعتقد أن ارتفاع أسعار النفط دولارا لكل برميل سيضيف مليار دولار لميزانيتنا، لذلك، أعتقد أننا سنحصل على كثير من الأموال عن طريق خفض الإنتاج وزيادة الأسعار".

وتستند موازنة العراق المتوقعة لعام 2017 على سعر 42 دولارا للبرميل والقدرة التصديرية اليومية على 3.75 مليون برميل.

وهناك عجز في الموازنة، التي تبلغ نحو 100.67 تريليون دينار عراقي (أي 85.17 مليار دولار)، قدره 21.65 تريليون دينار (أي 18.32 مليار دولار)، ولم يصادق البرلمان على الموازنة بعد.

خلال الأشهر القليلة الماضية، تداول سعر النفط الخام بين 40 و50 دولارا للبرميل، وقبل اجتماع "أوبك"، توقعت وزارة الطاقة الأمريكية أن يرتفع سعر النفط الخام إلى بين 50 أو 51 دولارا للبرميل العام المقبل.

وستجتمع دول "أوبك" مرة أخرى في مايو 2017 لمناقشة احتمال تمديد الاتفاق 6 أشهر أخرى.

وقال الجبوري إن نحو 32% من موازنة 2017 انتقلت إلى وزارتي الدفاع والداخلية والأجهزة الأمنية الأخرى، بزيادة 28% مقارنة بموازنة هذا العام.

وأضاف أن العراق لن يغير الموازنة المتوقعة لعام 2017 بعد اتفاق "أوبك"، لكن بدلا من ذلك سيستخدم الزيادة المتوقعة في الإيرادات للمساعدة في سد العجز.

وخفضت الموازنة 4.8% من رواتب ومخصصات التقاعد لموظفي والقطاع العام لتمويل القوات شبه العسكرية، التي تتكون من ميليشيات شيعية، ورعاية النازحين جراء القتال.

وقرر العراق، ثاني أكبر منتج للنفط في "أوبك"، خفض إنتاجه من النفط بمقدار 200 ألف برميل يوميا ليصبح 4.351 مليون برميل، وفقا لمظهر محمد صالح، المستشار الاقتصادي للعبادي.

وأضاف أن العراق سيستفيد من أي زيادة متوقعة في أسعار النفط، ويأمل صالح في أن يقل خفض الإنفاق عند طرد مسلحي تنظيم "" الإرهابي من مدينة الموصل.

وتابع "أسميها موازنة السلام بدلا من موازنة الحرب، حيث كان هناك الكثير من النفقات العسكرية، من أجل تحرير الموصل هذا العام، كي تنتهي المعارك الكبرى، بحلول ذلك الوقت، سنرى المزيد من الفوائض لتغطية مناطق أخرى".

وفي يوليو الماضي، حصل العراق على قرض بقيمة 5.34 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، وحصل على 18 مليار دولار أخرى في شكل قروض.

واشترط صندوق النقد سلسلة معايير على صلة بالقرض لمدة 3 سنوات، وتتطلب الحد من الإنفاق العام، وتحسين تحصيل الضرائب والرسوم الجمركية، ومكافحة الفساد وغسيل الأموال، وعرضت قروض وتسهيلات من بلدان أخرى لتغطية التكاليف الدفاعية، لكن من غير المتوقع أن يتسبب اتفاق "أوبك" في تحسن معيشة الكثير من العراقيين العاديين مثل التاجر علي العبد من بغداد.

ويقول العبد "إذا ارتفع أو انخفض سعر النفط العراقي، لن نستفيد من ذلك".

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عاجل.. ارتفاع ضحايا انفجار "كنيسة العباسية" لـ 24 قتيلا و 57 مصابا
التالى اخبار السياسه أسر ضحايا "الكاتدرائية" يحيطون بمستشفى "دار الشفاء"
نجل مرسي يخرج من جديد بـ"خبر سري للغايه" عن والده.. ما هو ؟

نجل مرسي يخرج من جديد بـ"خبر سري للغايه" عن والده.. ما هو ؟

يلا كورة يكشف.. لمن ذهب صوت مصر في استفتاء الكرة الذهبية 2016؟

يلا كورة يكشف.. لمن ذهب صوت مصر في استفتاء الكرة الذهبية 2016؟

اخبار السياسه أحد المصدرين: بعض الدول تستخدم جلود الحمير في صناعة الأدوية

اخبار السياسه أحد المصدرين: بعض الدول تستخدم جلود الحمير في صناعة الأدوية

محمد صبحي يوجه رسالة لزوجته ويروي قصة فتاة يتيمة حضرت العزاء

محمد صبحي يوجه رسالة لزوجته ويروي قصة فتاة يتيمة حضرت العزاء

وزيرا القوى العاملة والصناعة يبحثان الحفاظ على حقوق العمال اقتصاد

وزيرا القوى العاملة والصناعة يبحثان الحفاظ على حقوق العمال اقتصاد

الاعلام المصري يهذي: رقص الملك سلمان بقطر رسالة "شماتة" موجهة لمصر !!!

الاعلام المصري يهذي: رقص الملك سلمان بقطر رسالة "شماتة" موجهة لمصر !!!

الزمالك يعلن انتهاء أزمة جنش

الزمالك يعلن انتهاء أزمة جنش

بالفيديو.. تحطم طائرة في مطار فرانلكين بولاية فرجينيا

بالفيديو.. تحطم طائرة في مطار فرانلكين بولاية فرجينيا

علاقة السيسي بـ"الإمارات" تتجه لمنعطف خطير.. وهذه الأدلة ؟

علاقة السيسي بـ"الإمارات" تتجه لمنعطف خطير.. وهذه الأدلة ؟

بالصور.. انفجار فى محيط الكاتدرائية بالعباسية ووقوع إصابات

بالصور.. انفجار فى محيط الكاتدرائية بالعباسية ووقوع إصابات

السيطرة على حريق نشب بمخلفات داخل أرض فضاء بمطرانية البلينا فى سوهاج

السيطرة على حريق نشب بمخلفات داخل أرض فضاء بمطرانية البلينا فى سوهاج