أخبار عاجلة

السبت 08 أكتوبر 2016 09:50 صباحاً اطلاق قنابل غاز لتفريق مسيرة تحمل جثة طفل قتل فى مظاهرة مناهضة للهند بكشمير - موجز نيوز

a2b4898b36.jpg
قوات الأمن الهندية _ أرشيفية

قوات الأمن الهندية _ أرشيفية

استخدمت القوات الهندية قنابل الغاز المسيل للدموع اليوم السبت لتفريق الاف المتظاهرين الذين حملوا جثة طفل قتل الليلة الماضية أثناء مظاهرة مناهضة للهند فى مدينة سريناجار عاصمة الشطر الهندى من اقليم كشمير.

وذكرت شبكة “ايه بى سى” الأمريكية ان المتظاهرين رددوا هتافات “نحن نريد الحرية” و”اذهبى يا هند” اثناء توجههم الى المقبرة الرئيسية فى سريناجار لدفن الصبى البالغ من العمر 12 عاما.

من جانبها، اطلقت الشرطة والقوات شبه العسكرية طلقات تحذيرية، واستخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المسيرة خشية ان تتحول الى مظاهرة مناهضة للحكم الهندى فى المنطقة المتنازع عليها.

وكان الصبى قد اصيب بجروح خطيرة الليلة الماضية اثر اصابته بطلقات نارية فى مناطق متفرقة من جسده، وتوفى متأثرا بجروحه فى المستشفى فى وقت مبكر من صباح اليوم السبت.

ويقول شهود عيان ان الصبى اصيب اثناء تواجده داخل مجمع منزله الذى كان يبعد مسافة 9 امتار من اشتباكات بين متظاهرين والقوات الحكومية، بينما تؤكد الشرطة انه كان طرفًا فى الاشتباكات.

أ ش أ

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر وكالة أونا وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى المصري اليوم | وزير دفاع فرنسا يقضي ليلة رأس السنة بجوار طياري بلاده في الأردن موجز نيوز