أخبار عاجلة

موجة غضب في الفلبين بسبب تصريحات ملكة الجمال «أميلدا باوتيستا»

موجة غضب في الفلبين بسبب تصريحات ملكة الجمال «أميلدا باوتيستا»
موجة غضب في الفلبين بسبب تصريحات ملكة الجمال «أميلدا باوتيستا»
فجرت ملكة جمال الفلبين لعام 2016 "أميلدا باوتيستا"، البالغة من العمر 21 عامًا، والتي تمثل بلادها في مسابقة، "ملكة جمال الأرض" موجة من الغضب في بلادها، بعد تصريحاتها التي شبهت فيها الرئيس "رودريجو دوتريتي"، بالزعيم النازي هتلر الذي قتل ستة ملايين يهودي.

وكانت "أميلدا" في مناظرة مع ملكة جمال النمسا "كيمبرلي بودنسكي"، وقالت إن "دوتريتي" فعل مع تجار ، مثلما فعل هتلر مع اليهود عندما قتل منهم ستة ملايين شخص.

وقالت "أميلدا " في المناظرة:" "يا إلهي، رئيسنا يقوم بما قام به هتلر.. إنه يفعل نفس الأشيــاء في الفلبين".

وتعرضت "أميلدا" لحملة انتقادات واسعة النطاق، في وسائل الإعلام الفلبينية ومواقع التواصل الاجتماعي، وصلت إلى حد وصفها بأنها "عار على الفلبين"، ولا تستحق أن تمثل بلادها في مسابقة ملكة جمال الكون.

وطالب ناشطون وصحفيون بسحب الجنسية الفلبينية منها، بينما طالب آخرون باعتقالها وإيداعها السجن، بعد إهانتها بلادها ورئيسها في محل دولي.

واضطرت "اميلدا" للاعتذار للشعب الفلبيني والرئيس "دوتريتي"، وقالت عبر صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إنها تكن كل الاحترام للرئيس ومن أشد المعجبين به والمؤيدين للحرب التي يشنها ضد تجار في بلادها.

وطلبت "أميلدا" الصفح من الشعب الفلبيني؛ لأنها لم تقصد إهانة بلادها أو الرئيس، وقالت: "آمل أن أجد تسامحا في قلوبكم لأنني لم أقصد ذلك المعنى، الذي وصل إلى البعض، لم أقصد ذلك بطريقة سيئة".

وتابعت: "أنا آسفة على كل ما حدث.. وأكرر إنني لم أقصد ذلك المعنى السيئ مطلقًا.. لكن كنت أقصد إظهار دعمي للرئيس "دوتريتي"، على تشجيعه لقتل تجار ، ولكنني أخطأت التعبير عن المعنى الذي كنت أقصده".

المعروف أن الفلبين تستضيف مسابقة ملكة "جمال الأرض" لعام 2016، التي تقام فعالياتها النهائية في العاصمة مانيلا يوم الثامن والعشرين من أكتوبر الجاري.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر فيتو وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - استمرار تراجع السياحة التركية رغم عودة السياح الروس موجز نيوز