أخبار عاجلة
رياضة عالمية الخميس نافاس يعود لمران الريال -
هل تنجح الحكومة فى إلغاء الشيكات الورقية؟ -

« عروسة المنوفية» خلعت الفستان وارتدت الكفن يوم زفافها .. صور

« عروسة المنوفية» خلعت الفستان وارتدت الكفن يوم زفافها .. صور
« عروسة المنوفية» خلعت الفستان وارتدت الكفن يوم زفافها .. صور
عندما يتحول الفرح الى حزن، والفستان الابيض الى كفن، و"معازيم" الفرح الى مشيعي جنازة ، هنا تكون الفاجعة الكبرى ، صوت الزغاريد يتحول إلى صراخ ، الأهل والاحباب الذين يبتسمون تملؤهم السعادة والبهجة سرعان ما تغيرت ملامح وجوههم عند سماعهم خبر وفاة عروستهم، بعد انقلاب السيارة التى كانت تستقلها بصحبة عريسها .. 

ويرصد "صدى البلد" الواقعة ، حيث استيقظ اهالى قرية الحلواصي التابعة لمركز اشمون بالمنوفية علي خبر وفاة عروستهم صاحبة الـ 24 عاما والحاصلة علي كلية الاثار والتي غرق فستانها الابيض في بركة من الدماء عقب انقلاب السيارة التي كانت تزف العروسة برفقة عريسها وشقيقتها.

- العرس يتحول لجنازة

دقائق معدودة تحول الفرح الى حزن والسعادة إلى جنازة ، وفستان أبيض إلى كفن، ومعازيم العرس يتحولون إلى مشيعيين لجثمان العروسة، جميعها عبارات تسرد تفاصيل المأساة التى جسدتها المجنى عليها مى عبدالنبى الفتاة التى تحول حفل زفافها إلى صوان كبير وبدلا من أن يتم زفافها على حبيبها، تم تشييعها إلى المقابر لتفترش التراب بدلا من شقة الزوجية التى طالما حلمت بها.

- صيحات العريس

كما تحولت فرحة العريس وضحكاته الي بكاء ونحيب علي عروسه التي لم يجمعه بها القدر في شقتهما ولو لمدة ليلة واحدة فالقدر كان اسرع واقوي من احلامهما فبدلا من الذهاب لشقته مع عروسته ذهب بها للمقابر لتشييعها لمثواها.

أسرة المجنى عليها

أسرة بسيطة خيم عليها الحزن الشديد لأب لم يتجاوز الستين عاما وعمل فرانا، وشقيق كان يستعد للفرحة بشقيقته التى طالما حلم بأن يزفها إلى عريسها، وشقيقة تعرضت للاصابة أثناء تواجدها مع شقيقتها أثناء الحادث، ووالدتها ربة المنزل والتى كانت تلازم نجلتها طوال أيام الدراسة بالجامعة، وكانت تساعدها فى الذهاب والاياب من جامعة بكلية الاثار حتى حصلت على المؤهل العام الماضى، على أمل أن تبدأ حياة جديدة مع زوجها الذى كانت تحلم به، ولكن القدر لم يمهلها.

لم تتخيل الأسرة أن تكون الوردة الموجودة ، أن تكون نهايتها فى فى ليلة عرسها، الاسرة التى لازمت الدموع أعينها منذ أن جاء اليها الخبر بانقلاب السيارة وإصابة ابنتهم، ليهرع الأب المقيم بقرية الحلواصى البلد التابعة لمركز اشمون، وابنه الوحيد إلى ابنته بعد أن كانا فى انتظارها بقاعة الأفراح لينتهى الحلم بالمحاولات فى الاسعاف للعروسة التى تم نقلها إلى مستشفى أشمون العام، ونظرا لخطورة الإصابة يتم تحويلها إلى مستشفى العربى التخصصى.

ولكن لقيت مصرعها عقب وصولها للمستشفي وتعالت اصوات البكاء والنحيب وبدلا من الاستعداد لمراسم الزفاف تبدل الحال للاستعداد لمراسم الدفن وتشييع العروس لمثواها.

كان اللواء أحمد عتمان مدير أمن المنوفية، قد تلقى إخطارا من العميد سيد سلطان مدير إدارة البحث الجنائى بالمديرية يفيد بوقوع بطريق سنتريس أشمون أمام قرية النعناعية، وبالانتقال تبين انقلاب سيارة تقل عروسين، وأسفر الحادث عن اصابة العروسة بإصابت متفرقة وشقيقتها، وتم نلقها إلى مستشفى أشمون العام ومنها إلى مستشفى العربى التخصصى، لتفارق الحياة بعد معاناة مع الاصابات التى حدثت لها، بعد يومين من احتجازها ويتم تشييع جثمانها بقرية الحلواصى البلد التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صدي البلد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #اليوم السابع - #حوادث - غموض يحيط بوفاة طفلة.. ووالدها يتهم زوجته بالتسبب فى موتها بالبدرشين
التالى اليوم.. إعادة محاكمة مرسي وآخرين بقضية اقتحام السجون