أخبار عاجلة

#فيتو - #اخبار الحوادث - 6 مشاهد تلخص جريمة نصف الليل: «العم يقتل نجلي شقيقه بسبب الغيرة»

#فيتو - #اخبار الحوادث - 6 مشاهد تلخص جريمة نصف الليل: «العم يقتل نجلي شقيقه بسبب الغيرة»
#فيتو - #اخبار الحوادث - 6 مشاهد تلخص جريمة نصف الليل: «العم يقتل نجلي شقيقه بسبب الغيرة»

6 مشاهد تلخص جريمة نصف الليل: «العم يقتل نجلي شقيقه بسبب الغيرة»

عقارب الساعة تشير إلى الحادية عشر ليلًا، جالس على كرسي يفكر، لحظات واتسعت عيناه، ووقف رافعًا حاجبة إلى الأعلى، قائلا: وجدتها.. ياويلك منى يابن أبويا.. انتظر مصيرك".. كلمات حولت المنزل إلى الاتشاح بالسواد لمدة 20 يومًا، حتى حضرت قوات الشرطة واصطحبته إلى قسم الشرطة، حاول الأب المكلوم معرفة لماذا ألقي القبض على شقيقه، فأخبره الضابط بأنه قاتل أبنائه.. لم يتمالك نفسه من ذهول المفاجأة، وكاد يسقط من أعلى درجات السلم، إلا أن الضابط أمسك به.. ترى ماذا حدث؟.. ولماذا قتل العم أبناء شقيقه؟..هذا الأسئلة وغيرها نجيب عنها في السطور التالية:

المشهد الأول: سيد شاب في مقتبل العمر، أنهى تعليمه الأساسى وعمل في مستشفى، حتى وجد شريكة حياته وتزوج من الفتاة التي يحبها، ورزق منها بطفلين "ولد وفتاة"، ظل يحنوا عليهم ويغدق عليهما من حنانه حتى أصبحوا كأنهم روحه، على جانب آخر فإن شقيقه الأصغر طالب، 15 عاما، يحقد على أبناء شقيقه، وغير عابئ بهما، واشتعلت نار الغيرة، عندما قرر الأخ الأكبر أن يجهز شقة لنجله "أحمد"، عندما يكبر يجدها جاهزة للزواج، واشترى مشغولات الذهبية لنجلته الصغرى.

المشهد الثانى: اشتعل بركان من الحقد والكراهية على أبناء شقيقه؛ لأنه لن يحصل على شيء من أمواله.. بدأت الخلافات تعرف طريقها إلى الشقيقين.. في النصف الأخير من الليل جلس يفكر حتى اختمرت في ذهنه خطة الانتقام بقتل أبناء شقيقه، قائلا: "يا ويلك منى يابن أبويا.. انتظر مصيرك"... غادر مضجعه، وبدأ يرسم خطته الشيطانية حتى لا يتصور أحد أنه وراء ارتكاب الجريمة.

المشهد الثالث: طفلة في العام الثاني من حياتها، تبتسم في وجه عمها، ويملؤها الإحساس بالأمن تجاهه، دون أن تدرك بأنه شيطان قادم سرق منها روحها، أمسكها من ملابسها، وصفعها على وجهها عدة مرات، وركلها بقدميه، وصارت الطفلة تعلو صرخاتها، ثم خنقها بيديه بكل قسوة، حتى تأكد من موتها، وألقاها من أعلى سلم مسكن الأسرة.

المشهد الرابع: اتشح المنزل بالسواد حزنا على الطفلة، معتقدين بأنها سقطت من أعلى السلم، ولقيت مصرعها... مضت خمسة عشر يومًا، وبدأ الشيطان يبحث عن ضحيته الثانية في المنزل، وأخبأ سكينا بين طيات ملابسه، وعندما أصبح المنزل خاليًا، لاحظ نجل شقيقه يلهو أمام المنزل، عندما رأى الصغير "عمه"، ذهب إليه مسرعًا، فتعلق بقدمه، فأخرج السكين من ملابسه وذبح بها الطفل من رقبته، وغادر المنزل، وألقى سلاح الجريمة في أحد المصارف؛ لكي لا يتم العثور على سلاح الجريمة.. ساعات قليلة، واكتشفت الأسرة الجريمة، وحضرت قوات الشرطة لكشف ملابسات الواقعة.

المشهد الخامس: انتشر رجال المباحث وفريق المعمل الجنائى والطب الشرعى، وتم تكوين طوق أمني في مداخل ومخارج المنزل، الأب المكلوم والأم الثكلى، احمرت عيونهم من كثرة الحزن على نجليهما اللذان ضاعا في أيام معدودة.. انهارت الأحلام التي يخططانها بشأن نجليهما.. وانفرطت دموع التماسيح من الشيطان محاولة إخفاء جريمته.. أيام معدودة، انتهت خلالها التحريات والتحقيقات إلى تحديد شخصية من يقف وراء ارتكاب الواقعة، وثبت أنه عم المجنى عليهما، وعلى الفور تحركت قوات الشرطة وألقت القبض عليه.

المشهد السادس: داخل قسم وقف المتهم أمام رئيس المباحث، يعترف بجريمته النكراء ثابتًا، دون أن يشعر بندم على ما اقترف من جريمة، مؤكدًا أن شقيقه السبب؛ حيث إنه لم يكن يعطف عليه مثل عطفه على أبنائه، قائلا: أنا كنت عايز أحرمه من ولده، بس معرفش إزاي قتلتهم، وبالعرض على النيابة قررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

كان مركز شرطة بلاغا من عامل بمستشفى باكتشافه مقتل نجله "تلميذ 10 سنوات" بالشقة، محل سكنه بناحية أويش الحجر بدائرة المركز إثر إصابته بجرح ذبحي.

أسفرت الجهود أن عم المجني عليه "طالب"، وراء ارتكاب الواقعة، واعترف بقتل شقيقة المجنى عليه أيضا، تبلغ من العمر عامين.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر فيتو وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حبس أمين ومندوب شرطة بتهمة سرقة خادمة إريترية بالهرم
التالى #فيتو - #اخبار الحوادث - تأييد قرار منع نائبة محافظ الإسكندرية من التصرف في أموالها