أخبار عاجلة

قرطاج السينمائى : جميل راتب ضيف عزيز وما نشر عن إحتجازه بالفندق إشاعة مغرضة

قرطاج السينمائى : جميل راتب ضيف عزيز وما نشر عن إحتجازه بالفندق إشاعة مغرضة
قرطاج السينمائى : جميل راتب ضيف عزيز وما نشر عن إحتجازه بالفندق إشاعة مغرضة

ADTECH;loc=300


علا الشافعى

يبدو أن هناك معركة تدور ضد إدارة مهرجان قرطاج السينمائى، وبين أطراف تريد إزاحة هذه الإدارة، حيث أن هناك إساءات متعمدة، وتحديدا فيما يتعلق بتواجد الوفد المصرى، حيث نشرت بعض المواقع الغير معروفة، خبر يؤكد أن الفنان جميل راتب، والذى تم تكريمه من قبل الرئيس التونسى الباجى قايد السبسى، تم إحتجازه فى الفندق الذى كان يقيم به، وذلك لرفض إدارة مهرجان قرطاج دفع المصاريف الزائدة، للفنان ومرافقه، وأن وزارة الثقافة هى التى تدخلت وحلت هذه الإشكالية، إلا أن إدارة مهرجان قرطاج، ومديرها إبراهيم لطيف، أكدوا فى بيان صحفى الآتى.

"في إطار الحملة التي تقودها أطراف لا علاقة لها بأيام قرطاج السينمائية والتي بات من الواضح أنها تريد ضرب أشخاص معينين، وبعد ما تم تداوله بشان الفنان جميل راتب توضح الهيئة التنظيمية للأيام ما يلي:

كان الفنان جميل راتب ضيف أيام قرطاج السينمائية محل حفاوة وترحاب كبيرين وهو الوحيد الذي أعطى مدير أيام قرطاج السينمائية الأوامر بالتكفل بكل حاجاته خلال إقامته في تونس نظرا لوضعه الصحي الحرج.

تعرض الفنان جميل راتب خلال إقامته في تونس إلى وعكة صحية أستوجبت نقله إلى إحدى المصحات، وقد تنقل معه شخصيا مدير المهرجان ورافقه حتى عودته إلى المنزل، تكفلت أيام قرطاج السينمائية بكل المصاريف الزائدة بالمزل (extra ) للفنان جميل راتب وليس وزارة الشؤون الثقافية كما تم تداوله.

وتشير الهيئة التنظيمية إلى أن الفنان جميل راتب غادر أمس تونس شاكرا حسن الضيافة كما أنه ترك كرسيه المتحرك هدية وأمر بنقله إلى اقرب جامع  بالعاصمة لتمكين أحد المحتجين منه".

ولم تكن مشكلة جميل راتب هى الوحيدة، فتم أيضا فبركة خبر عن فنانة جزائرية وأن هناك مشكلة كبرى جمعتها بإدارة المهرجان.

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #فن - صعايدة بس blonde.."رفيع بيه وأبو هيبة ورحيم ومنصور" وآخرهم عمرو يوسف