أخبار عاجلة

أولياء أمور طلاب "المدرسة المصرية للغات" من أمام وزارة التعليم: "المدير بيتحرش بولادنا والمدرسة اتسترت عليه"

أولياء أمور طلاب "المدرسة المصرية للغات" من أمام وزارة التعليم: "المدير بيتحرش بولادنا والمدرسة اتسترت عليه"
أولياء أمور طلاب "المدرسة المصرية للغات" من أمام وزارة التعليم: "المدير بيتحرش بولادنا والمدرسة اتسترت عليه"
طالب عدد من أولياء أمور طلاب "المدرسة المصرية للغات" بمصر الجديدة أمام وزارة التربية والتعليم للمطالبة بسحب ملفات أبنائهم من المدرسة واسترداد مصاريف هذا العام، فضلًا عن فتح أبواب المدارس المحيطة لاستقبال أولادهم، وذلك حتى لا تضيع سنة دراسية من عمرهم.

واتهم عدد من أولياء الأمور مدير المدرسة الخاصة للغات بمصر الجديدة، اغتصاب ثلاثة تلاميذ بالمدرسة، بعد تعرف أحد الأطفال المغتصبين على المتهم، الذى يعتبر وفقا لشهادة أولياء الأمور مالك المدرسة، وحدث تجمهر على أبواب المدرسة من أولياء الأمور، وتم اقتياد المتهم إلى قسم شرطة النزهة وتحرير محضر ضده.

والتقت عدسة "صدى البلد" باولياء أمور الطلاب الذي أوضعوا المشكلة واسباباها وأكتشافهم لهذه الازمة.

في البداية قالت دينا سامي، ولية أمر أحد طلاب المدرسة ، إن أولياء الأمور تفاجأوا أمس بكتابة احد اعضاء "جروب الواتس اب الخاص بالمدرسة" بتعرض ابنه للاغتصاب من قبل مدير المدرسة وصاحبها، والتحرش بفتاتين اخرتين، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية معه وفتح تحقيق بالنيابة.

وأضافت سامي أن المدرسة لم تعد أهل لثقتهم كالسابق، كما ان هناك حالة من الغموض وعدم الوضوح منذ بدء العام الدراسي، مثل منعهم من الدخول للأولاد في الفصول الدراسية، والتعرف علي عدد الأطفال في الفصل الواحد، مشيرة إلى أنه تم نشر صورة مدير المدرسة ليس بغرض تعرف الأطفال عليه في حال التعرض لهم من قبل، موضحة أنهم التقوا بمدير الإدارة التعليمية بالنزهة الذي قدم لهم حل لم يرضيهم وهو سحب الإدارة المالية والقانونية من مالك المدرسة.

وأشارت إلى أن الحل لم يرضيهم لان الإدارة باكملها بالعاملين في المدرسة لابد من تغيرهم فهم كانوا يساعدون المدير في أعماله، موضحة أن مطالبهم أن يتم السماح لهم بسحب الملفات واسترجاع المصروفات لتحويلهم إلى مدرسة أخرى ذات مستوى أفضل، مؤكدة أنها ستضطر في حالة عدم تحقيق ذلك إلى منع ابنتها من الذهاب للمدرسة مرة أخرى هذا العام.

بينما أكد طارق عبدالله احد اولياء الامور، أن أزمة اولياء الامور ليست مع مدير المدرسة فقط إنما مع المدرسة بالكامل فلابد من الإطاحة بالادارة بالكامل لانهم ساعدوا المدير في فعلته وتستروا عليه، من فراشين وعمال وأساتذة كانوا يسمحون له بالتحرش وتغيب الاطفال في مكتبه وسماع اصواتهم دون تحدث عن ذلك او اتخاذ موقف منه.

وأضاف أن هذه الواقعة ظهرت للمرة الاولى هذا العام بعد مرور 8 اعوام على افتتاح المدرسة، مشيرًا إلى أن المجتمع الشرقي لا يتيح الفرصة للحديث عن هذه الافعال لذلك، عند فتح الازمة مع اولياء الامور ظهرت العديد من الحالات التي لم تكن متوقعة.

تابع وليد عبد المحسن أحد أولياء الأمور أن العديد من الاطفال تعرفوا على مدي المدرسة لانه كان دائم التردد على الفصول ، وكان يتعرض لهم بالتحرش، موضحًا أنه وزارة التربية والتعليم عرضت عليهم النقاش لحل الزمة بينما في حالة رفض مطالبهم سيلجأوا لرفع دعوا قضائية ونقل الاطفال.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صدي البلد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وكيل وزارة سابق: لابد من إلغاء التراخيص نهائيا بمدرسة مغتصب الأطفال
التالى إنجى الصبان تؤكد أهمية استخدام التكنولوجيا المتطورة في حملة الرئيس السيسي