أخبار عاجلة

المصريين الأحرار: «الدعم عمال على بطال» يقود للهاوية.. ونطالب باقتصاد حرب اقتصاد

المصريين الأحرار: «الدعم عمال على بطال» يقود للهاوية.. ونطالب باقتصاد حرب اقتصاد
المصريين الأحرار: «الدعم عمال على بطال» يقود للهاوية.. ونطالب باقتصاد حرب اقتصاد


السبت 5 نوفمبر 2016 08:30 مساءً - رئيس الحزب: اجتماع الأسبوع القادم بين ونواب الحزب لتقليل الآثار الجانبية لتلك القرارات


- رئيس برلمانية الحزب: نحن في مفترق طرق دولة حديثة أم استمرار الدعم عمال على بطال

- نظام الدعم ثبت فشله في كل الدول ... والهدف مشاريع منتجة صغيرة للشباب

- نحن في حالة حرب ولابد من اصطفاف وطني ضد الظلاميين

قال الدكتور عصام خليل، رئيس حزب المصريين الأحرار: "إن مصر تمر بتحدٍ اقتصادي كبير، والأزمة الاقتصادية موجودة في كل دول العالم، لكن مصر لها وضع استثنائي منذ 2011، بسبب غياب الإنتاج".

وأضاف خلال مؤتمر صحفي مساء السبت بمقر الحزب بوسط البلد: "قرارات المجلس الأعلى للاستثمار هامة ورائعة لاهتمامها بالفلاح المصري وتشجيع التصدير".

وأكد: "قرارات المجلس، كان لابد أن يتبعها قرار بتعويم الجنيه، والبعض يقول إن التعويم ليس وقته الآن، لكن الطبقتين الفقيرة والمتوسطة يعانيان بالفعل، ودورنا تقليل الآثار الجانبية لتلك القرارات، عبر لقاءات مع والحزب والنواب الأسبوع القادم.

وأشار: "هناك دور هام للحفاظ على استقلال واستقرار هذا الوطن، ونحن الآن نناشد المجتمع أن يقف معنا لأننا في مرحلة ثورة اقتصادية، وأعلم أن نواب البرلمان يقع لوم عليهم، ودورهم ودور أن يشرحوا للناس تلك القرارات".

وناشد خليل القطاع الخاص برفع الأجور، وللنواب المطالبين بإقالة ، نقول لهم: «اقرؤوا اللائحة جيدًا، ولا تغازلوا الشارع فتذهبوا بالبلد لمصير مظلم".

وعن دعوات 11 نوفمبر: "سننتج أكثر ونعمل ونحرك عجلة الإنتاج".

وأعلن الحزب في بيان تلاه خليل: "احترامًا للقواعد الدستورية طرحنا الثقة في حكومة شريف إسماعيل حتى 2018، حتى يتم عمل خطة تنمية اقتصادية، ونؤكد أن القرارات الاقتصادية الأخيرة سيكون لها مردود إيجابي، أما دعوات الهجوم على مؤسسات الدولة فهي من قوى الشر والإرهاب، ويذكر التاريخ أن القيادة السياسية استأصلت أوراما خبيثة كادت تفتك بالاقتصاد المصري، وكل هذا هدفه استقلال القرار الوطني ومصر كلها سوف تستمر في معركتها في دعم هذا الاستقلال ودعم القيادة السياسية".

وقال النائب علاء عابد، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب، «نحن في مفترق طرق، إما دولة مدنية حديثة، أو دولة بمسيرة فشل من خلال منظومة دعم تذهب لغير مستحقيها، ولابد أن يكون هناك رفع مستوى الفقير".

وأضاف: "هي قرارات صعبة في وقت صعب، وموقف الدولة صعب وعلى المحك، ونظام الدعم ثبت فشله في كل الدول، هناك برامج أخرى تكفل للمواطن الفقير، مثل تفعيل المشروعات المتوسطة والصغيرة".

تابع: "نطالب باقتصاد حرب وترشيد الإنفاق، وأمامنا تحدٍ صعب، والدعم عمال على بطال يقود الدولة لهاوية، نحن في حالة حرب ويجب خوض المعركة.. ولابد من حوار الرأي والرأي الآخر.. مصر تحتاج لاصطفاف وطني ضد الظلاميين". وأكد: "ولاد الوطن لابد أنهم يعبروا الصعوبات".

وذكر طارق رضوان، نائب رئيس برلمانية الحزب: "ننتظر مراقبة آليات تنفيذ تلك القرارات، خاصة مع انتشار للعملة الصعبة".

وقال البرلماني بالحزب أيمن أبو العلا: "أقدر شجاعة متخذ هذا القرار، وأطالب بجدول زمني وأجندة واضحة لتنفيذ تلك القرارات التي لم يكن لها بدائل".

وطالب أبو العلا المصرية بترشيد الإنفاق، وكذلك المواطن الذي وصفه بالمرفه.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر بوابة الشروق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اقتصاد - وزير المالية: موازنة «2017-2018» بداية بشائر الإصلاح الاقتصادي اقتصاد