أخبار عاجلة

رياضة عالمية الأربعاء كأس الملك.. في مواجهة "التناقضات".. وريال مدريد يخشى سيناريو 2001

رياضة عالمية الأربعاء كأس الملك.. في مواجهة "التناقضات".. وريال مدريد يخشى سيناريو 2001
رياضة عالمية الأربعاء كأس الملك.. برشلونة في مواجهة "التناقضات".. وريال مدريد يخشى سيناريو 2001

الأربعاء 06 ديسمبر 2017 10:04 صباحاً أسفرت قرعة دور الستة عشر لكأس ملك إسبانيا عن مواجهة صعبة لفريق متصدر جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني، الذي اصطدم بنظيره سلتا فيجو، بينما كان الذي يعاني في الموسم الحالي محليًا وقاريًا، أفضل حالاً بمواجهة فريق نومانسيا الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية.

وحملت مواجهات مع سلتا فيجو تناقضات عديدة في السنوات الأخيرة، حيث ظهر سلتا فيجو كخصم شرس للغاية أمام في العديد من المباريات، إلا أن تلك المواجهات القوية تخللها سقوط بنتائج عريضة أمام العملاق الكاتالوني، مما جعل مواجهات الفريقين خارج التوقعات دائمًا.

وتعادل الفريقان قبل أيام بهدفين لكل منهما ضمن منافسات الأسبوع الرابع عشر لدوري الدرجة الأولى الإسباني، وهي النتيجة التي كادت أن تشعل المنافسة على الصدارة، إلا أن كان محظوظًا بخسارة ملاحقه فالنسيا أمام خيتافي ليوسع الفارق أمامه إلى 5 نقاط.

ونجح سلتا فيجو في الفوز على في مواجهاتهما بالمواسم الثلاثة الأخيرة، كانت الأولى بهدف نظيف في الأسبوع العاشر من عمر موسم 2014/2015، قبل أن يكرر الفوز في الموسم التالي بنتيجة قاسية، حيث سقط بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد، كما تغلب سلتا فيجو على الفريق الكاتالوني بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في مواجهة مثيرة بالموسم الماضي.

وعلى النقيض من تلك المواجهات المثيرة، انحنى سلتا فيجو أمام بهزيمتين قاسيتين، حيث فاز البلوجرانا بنتيجتي 6 – 1 و5 – 0 على الترتيب في الموسمين الأخيرين.

وعلى جانب آخر كان القدر رحيمًا بفريق الذي يمر بأوقات صعبة في الموسم الجاري، حيث أوقعته القرعة في مواجهة نومانسيا، صاحب المركز الخامس في جدول ترتيب دوري الدرجة الثانية.

ويحتل المركز الرابع في جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى، كما فقد الأمل في احتلال صدارة مجموعته في دوري أبطال أوروبا، رغم ضمان التأهل للدور الثاني، وهو ما يجعل أي تعثر في بطولة كأس الملك أمرًا غير مقبول على الإطلاق بالنسبة لجماهير الميرينجي.

وتعود آخر المواجهات الرسمية بين ونومانسيا لعام 2009، عندما فاز الملكي بثنائية نظيفة من توقيع راؤول جونزاليس وآريين روبين في الدوري المحلي، بينما تعود آخر هزائم أمام نومانسيا لموسم 2000/2001، عندما نجح الأخير في تحقيق واحدة من أبرز مفاجآت الموسم بهز الشباك الملكية ثلاث مرات مقابل هدف وحيد لريال مدريد الذي توج بطلًا في ذلك الموسم، بينما تذيل نومانسيا الترتيب، وهبط لدوري الدرجة الثانية.

كما أوقعت القرعة فريق أتليتيكو مدريد في مواجهة ليدا إسبوريتو صاحب المفاجأة الأكبر في البطولة، بعدما أطاح بفريق ريال سوسيداد من دور الـ 32، بالفوز خارج ملعبه إيابًا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، بعد الخسارة ذهابًا وسط جماهيره بهدف نظيف، ليتأهل مستفيدًا من قاعدة أفضلية الأهداف خارج الأرض.

ويلعب ليدا إسبوريتو في دوري الدرجة الثالثة الإسباني، ولا يقدم مردودًا يتناسب مع مستوياته في كأس الملك، حيث يحتل المركز الثالث عشر في ترتيب المجموعة C بالدوري الذي يضم 80 فريقًا مقسمة إلى أربع مجموعات.

وتأتي المواجهة الهادئة لتزيد من أريحية فريق العاصمة الإسبانية، بعدما استعاد توازنه في مسابقة الدوري، كما حقق فوزًا هامًا على الصعيد المعنوي على حساب روما في دوري أبطال أوروبا.

وجاءت أكثر مواجهات دور الستة عشر تكافؤًا بين فريق ليفانتي وإسبانيول صاحبي المركزين 14و15 على الترتيب في جدول الدوري، بينما حملت بقية المواجهات أفضلية نسبية لفرق ألافيس، إشبيلية، فياريال وفالنسيا على حساب كل من فورمنتيرا، قادش، ليجانيس ولاس بالماس على الترتيب.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عضو إدارة الأهلي: ندرس تكريم مجلس محمود طاهر
التالى #فيتو - #اخبار الرياضه - 500 ألف جنيه لكل لاعب بالمنتخب مكافأة التأهل للمونديال