أخبار عاجلة

الكريسمس.. عيد «الهروب»

الكريسمس.. عيد «الهروب»
الكريسمس.. عيد «الهروب»
لا يكاد يمر عام إلا وتتجدد قصة هروب اللاعبين الأجانب في الأندية السعودية من بوابة أعياد الميلاد (الكريسمس) واحتفالات رأس السنة.

ففي الوقت الذي تدور فيه رحى منافسات دوري المحترفين السعودي وباقي المسابقات المحلية يختلق عدد من اللاعبين الأجانب أعذارا لأجل المغادرة لبلادهم والمشاركة في الاحتفالات برفقة عوائلهم.

وارتبط اللاعبون البرازيليون تحديدا بقصص الهروب في هذا التوقيت من كل عام، ولعل أشهرهم محترف الهلال البرازيلي كارلوس إدواردو الذي حصل على كرت أحمر في مباراة الباطن العام الماضي، ثم تعرض لعقوبة انضباطية بالإيقاف 4 مباريات بعد تقرير من الحكم محمد القرني الذي أكد تهجمه عليه بألفاظ خادشة، ليغادر للبرازيل، لترشح أنباء أن اللاعب كان يتعمد الحصول على تلك العقوبة رغبة منه في الذهاب لبلده والاحتفال بأعياد رأس السنة هناك.

السيناريو نفسه لكن بطريقة أخرى كرره محترف الأهلي البرازيلي ليوناردو سوزا هذا الموسم عندما تعرض للإيقاف مباراتين بسبب السلوك المشين في مباراة أحد، ليغادر إلى بلاده واعدا بالعودة قبل كلاسيكو النصر، لكنه أخلف وعده متعذرا بانشغاله بجلسة قضائية تخصه هناك، ليحرم فريقه من خدماته رغم حاجة المدرب الأوكراني ريبروف له في اللقاء الذي خسره بـ3 أهداف مقابل هدف.

وترك غياب محترف الفيحاء الكوستاريكي جون رويز عن لقاء فريقه ضد التعاون (خسره برباعية) علامات استفهام كبرى، رغم أن الفريق يفتقد لخدمات محترفيه التشيلي روني فرنانديز والكولومبي اسبريلا بسبب تراكم البطاقات، ليخرج المشرف على الفريق محمد الدهش موضحا أن اللاعب غادر لبلاده ليحصل على جرعات علاجية هناك، وفسر البعض الأمر بأن اللاعب استغل الإصابة للسفر والتمتع بأعياد رأس السنة.

وفي الوقت الذي التزم فيه لاعبون آخرون مع أنديتهم، فإن إداراتهم ومدربيهم عوضوهم بإجازات تغنيهم عن استخدام الحيل والأعذار الواهية للمغادرة، إذ منحت إدارات النصر والاتحاد والأهلي لاعبيها إجازات تتراوح من يومين لـ3، استغلها اللاعبون لقضاء رأس السنة في دبي، إذ شوهد محترف الاتحاد التشيلي كارلوس فيلانويفا برفقة أسرته هناك.

وتلجأ بعض الأندية لإيقاع عقوبات على اللاعبين في حال ثبت عدم صحة ادعاءاتهم، فيما يفضل آخرون التغاضي كنوع من الامتيازات التي تمنح للاعب مساعدة له على العطاء والإبداع بشكل أكبر.

يشار إلى أن معظم الدوريات الأوروبية الكبرى تمنح أنديتها إجازات تبدأ من أسبوع إلى شهر، وقد تمتد لـ3 أشهر للدول التي تشهد سقوط الثلوج، ما يمنع إقامة مباريات كرة القدم هناك مثل روسيا، وتستثنى من ذلك بريطانيا التي تستغل الإجازات والأعياد للعب مباريات البريميرليغ ما يطلق عليه لقب «البوكسينج داي» لأسباب استثمارية.

وتضم القارة الأوروبية 53 دولة، منها 37 تحصل على إجازة أعياد الميلاد، و11 أخرى تبدأ دورياتها في فبراير ومارس، بينما إنجلترا إلى جانب دول ويلز وأسكتلندا وإيرلندا الشمالية لا تحصل على إجازة احتفالات الكريسمس.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر صحيفة عكاظ وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الوفد رياضة - شاهد.. الهلال يسقط في فخ التعادل أمام الفيصلي في الدوري السعودي موجز نيوز
التالى الحربان لـ«عكاظ»: حققنا بطولات الخليج بـ «الخزعبلات»