أخبار عاجلة

اخبار التقنيه موزيلا توفر متصفح فايرفوكس الكمومي

أطلقت شركة موزيلا اليوم الثلاثاء النسخة 57 من متصفحها الشهير للويب فايرفوكس، وتحمل النسخة الحالية الاسم التجاري فايرفوكس الكمومي Firefox Quantum، والتي تعمل على أجهزة ويندوز وماك ولينكس وأندرويد وآي أو إس iOS، وتجلب النسخة الجديدة تحسينات كبيرة في الأداء جنباً إلى جنب مع إعادة التصميم البصرية، وتدعي موزيلا بأن هذا التحديث هو الأكبر حتى الآن منذ إصدار نسخة فايرفوكس 1.0 في عام 2004.

ويأمل صانع متصفح الويب موزيلا في استعادة بعض الزخم مع إصداره للنسخة الأسرع من متصفح فايرفوكس الرائد، حيث أصدرت الشركة قبل حوالي الشهرين نسخة تجريبية من متصفح الويب فايرفوكس الكمومي Firefox Quantum، وذلك استعداداً لإطلاقها أول نسخة رسمية صدرت اليوم من المتصفح Firefox 57.

وكان متصفح فايرفوكس يعتبر واحداً من أسرع متصفحات الإنترنت نمواً خلال أواخر عام 2000، إلا أن حصته السوقية في الولايات المتحدة قد تضاءلت على مر السنين بفضل زيادة عدد المتصفحين من متصفحات سفاري وكروم من جوجل وآبل، حيث يمتلك متصفح كروم حالياً حصة سوقية تبلغ 44.5 في المئة في الولايات المتحدة، وذلك وفقاً لبحث من قسم الرقمية التابع لحكومة الولايات المتحدة.

بينما يمتلك متصفح سفاري على حصة سوقية تبلغ 25.4 في المئة، يليها متصفح إنترنت إكسبلورار من مايكروسوفت بحصة سوية 15.5 في المئة، وتعمل موزيلا على عرض متصفح فايرفوكس الكمومي على أنه الأسرع حتى الآن، بحيث يتجاوز متصفح كروم من خلال استعماله موارد حاسوبية أقل، ويعمل المتصفح الجديد على دمج الأخبار ذات الشعبية مع تطبيق القارئ Pocket.

وتوفر نسخة فايرفوكس الكمومي حوالي ضعف سرعة متصفح فايرفوكس قبل عام، وأوضحت موزيلا أن المتصفح كان يعمل تاريخاً على نواة واحدة من وحدة المعالجة المركزية، ويعني هذا أن بإمكانه معالجة الأوامر في تيار واحد فقط والقيام بشيء واحد فقط في نفس الوقت، إلا أن النسخة الكمومية تستفيد من الأنوية المتعددة لوحدة المعجالة المركزية.

ويظهر المتصفح قائمة من صفحات الويب الرائجة والموصى بها من قبل مستخدمي تطبيق Pocket الآخرين، وذلك عند قيام المستخدم بفتح علامات التبويب ضمن المتصفح، ويحصل المستخدم الحالي لمتصفح فايرفوكس على الترقية التلقائية إلى فايرفوكس الكمومي، وقد وعدت موزيلا في وقت سابق بحصول المستخدم على بعض القفزات الكبيرة من حيث القدرة والأداء.

وتضم النسخة الحالية محرك الجيل القادم من متصفح الشركة (المشروع الكمومي)، والذي يهدف إلى جعل فايرفوكس أسرع وأسلس متصفح لأجهزة الحاسب والأجهزة المحمولة، ويسمح المتصفح بتحميل الصفحات المفضلة لدى المستخدم بشكل أسرع وتمرير اكثر سلاسة وواجهة مستخدم أكثر استجابة، حيث يعطي فايرفوكس الكمومي الأولوية لعلامة التبويب المستخدمة في الوقت الفعلي.

ويجري تنزيل علامة التبويب هذه وتشغيلها قبل علامات التبويب الأخرى المفتوحة في الخلفية، ويتضمن المتصفح محرك CSS جديد يدعى Stylo، والذي يستفيد بشكل كبير من الأنوية المتعددة لوحدة المعالجة المركزية التي يتم تحسينها لاستهلاك منخفض للطاقة، كما قامت موزيلا بإصلاح المئات من المشاكل المتعلقة بسرعة فايرفوكس في الأشهر القليلة الماضية.

ويتضمن فايرفوكس الكمومي تحديثاً بصرياً كبيراً يدعى Photon، والذي يوفر سرعة وسلاسة مع أنظمة التشغيل الحديثة وتحديث وتوحيد أي شيء ضمن فايرفوكس، مع الاستفادة من المحرك الجديد السريع، حيث يستفيد Photon من دقة شاشات العرض وعدد البيكسلات في الإنش الواحد وغيرها من العناصر العتادية الموجودة اليوم في الأجهزة العاملة بواسطة أنظمة ويندوز 10 وأندرويد أوريو وماك هاي سيرا وآي أو إس 11.

ويستعمل فايرفوكس الكمومي محرك بحث جوجل بشكل افتراضي في كندا وهونج كونج وتايوان والولايات المتحدة، وكانت موزيلا قد قامت في شهر نوفمبر/تشرين الثاني عام 2014 بتغيير الوضع الافتراضي من محرك جوجل إلى ياهو لهذه البلدان، في حين يستعمل ياندكس في روسيا وتركيا وبيلاروسيا وقازاخستان وبايدو في الصين وجوجل في باقي أنحاء العالم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار التقنيه بلومبرج: آبل تعمل على حساس استشعار بالليزر في الكاميرا الخلفية من هاتف آيفون 2019
التالى اخبار التقنيه آبل تستعيد مكانتها كأكبر منتج للأجهزة القابلة للاتداء