أخبار عاجلة

الثلاثاء 18 أكتوبر 2016 06:30 مساءً شرطة بنجلادش: أحد ممولي الهجوم على مقهي بداكا انضم لـ «» في سوريا - موجز نيوز

7bc443f4a1.jpg
أرشيفية

أرشيفية

قالت الشرطة في بنجلادش يوم الثلاثاء إنها تعرفت على ثلاثة أشخاص بوصفهم الممولين الرئيسيين لهجوم على مقهى قتل فيه 22 شخصا معظمهم أجانب مشيرة إلى أن أحدهم غادر إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم الدول الإسلامية.

وبحسب رويترز أعلن تنظيم المتطرف مسؤوليته عن الهجوم على الحي الدبلوماسي في داكا والذي شكل أحد أكثر الهجمات تحديا للسلطات في بنجلادش التي اجتاحتها في العام الماضي موجة من أعمال القتل التي استهدفت الليبراليين وأفرادا من الأقليات الدينية.

وقال قائد شرطة مكافحة الإرهاب منير الإسلام إن أحد الممولين الثلاثة هو طبيب غادر البلاد برفقة عائلته للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وقد قدّم ثمانية ملايين تاكا (100 ألف دولار) لجماعة المجاهدين الجدد في بنجلادش.

وقال منير الإسلام في مؤتمر صحفي إن الشخصين الآخرين هما عقيد متقاعد في الجيش تبرع بمدخراته ومكافأة نهاية الخدمة للجماعة المتشددة في حين تبرع الثاني بمبلغ من المال حصل عليه من بيع شقة في داكا موضحا أنهما قتلا في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة.

وأضاف منير الإسلام “بعض الأموال جاءت أيضا من الخارج ونحن نحاول التعرف عليهم.”

وتعتقد الشرطة أن جماعة المجاهدين الجدد التي بايعت تنظيم الدولة الإسلامية متورطة في تنظيم الهجوم على المقهى.

وقتلت الشرطة أكثر من 36 متشددا مشتبها بهم في اشتباكات منذ الهجوم على المقهى بينهم من يعتقد أنه العقل المدبر تميم أحمد شاودهوري وهو كندي من أصول بنجلادشية.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر وكالة أونا وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بسبب صورة أتاتورك وأردوغان..«الناتو» يعتذر وتركيا ترفض: «هناك أخطاء لا يرتكبها حمقى»
التالى بوتفليقة يرد لأول مرة على دعوات «تنحيته وتدخل الجيش»