أخبار عاجلة
تعليم مكة يدشن أول روضة بحرم جامعة أم القرى -

هنأه بنجاحه في زيارة سرية.. بوتين يلتقي الأسد في روسيا

 أعلن الكرملين في بيان نشره على موقعه الرسمي، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، التقى الرئيس السوري، بشار الأسد، الذي حضر بزيارة رسمية غير معلنة إلى روسيا يوم أمس .

 

وذكر البيان  أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بحث خلال استقباله الرئيس السوري بشار الأسد، في مدينة سوتشي  ، المبادئ الأساسية لعملية التسوية السياسية في سوريا بعد انتهاء الحرب على ، كما هنأ الأسد بالتقدم الذي أحرزه الجيش السوري في مكافحة الإرهاب.
وأضاف البيان ان بوتين أكد ان سوريا بصدد الانتهاء من الحرب على الإرهاب، مبينا ان روسيا تعول على مشاركة الأمم المتحدة بشكل فعال في المرحلة النهائية من التسوية في سوريا ، وأضاف بأن روسيا على اتصال دائم حول الحل في سوريا مع العراق والولايات المتحدة ومصر والسعودية والأردن.

 

وأشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى أن المهم الآن في سوريا هو الانتقال للعملية السياسية، والأسد مستعد للعمل مع كل من يريد السلام والحل.

 

كما صرح بوتين بأن إنشاء مناطق خفض التصعيد في سوريا سمح للمرة الأولى ببدء حوار حقيقي عميق مع المعارضة.
وأضاف بوتين، أن مبعوثه الخاص سيشرف على اجتماعات المعارضة السورية في الرياض، يومي الـ22 والـ23 من نوفمبر.

 

وقال الكرملين، إن بوتين أبلغ الأسد أن اجتماعهما يأتي قبل زيارة لرئيسي تركيا وإيران إلى روسيا هذا الأسبوع.
ونقل حساب "رئاسة الجمهورية العربية السورية" على تلجرام أن الرئيس الروسي أكد خلال استقباله الرئيس الأسد أن اللقاء يهدف للتنسيق والتشاور بين الجانبين السوري والروسي قبيل القمة التي ستجمع بوتين بالرئيسين الإيراني والتركي.

 

وأكد بوتين على أهمية توقيت هذه الزيارة لزيادة التنسيق بين الجانبين وإجراء مشاورات إضافية والاستماع إلى تقييم القيادة السورية للوضع الراهن في سورية وشكل الخطوات القادمة وتصورها للعملية السياسية ودور الأمم المتحدة فيها وذلك قبل القمة التي ستجمعه مع نظيريه الإيراني والتركي.

 

 

من جانبه صرح الرئيس الأسد أنه بفضل روسيا تم إنقاذ سوريا كدولة، وأضاف بأن النجاحات التي تحققت بفضل القوات الجوية الروسية والجيش السوري خلال العامين واضحة.

مشيرا إلى أنها مكنت العديد من السوريين العودة إلى ديارهم.

 

وأضاف الأسد أن دمشق مهتمة بدعم العملية السياسية بعد هزيمة الإرهابيين، وقال إن "ثمة حاجة لدعم روسيا؛ لضمان عدم تدخل دول أخرى في الحوار بين السوريينط.

 

وكشف الأسد أنه مستعد لإجراء حوار مع أي شخص مهتم بالتسوية السياسية.

 

وهذه هي المرة الثانية التي يزور فيها الأسد روسيا بعد زيارة سابقة جرت في أكتوبر 2015، وتم الإعلان عنها بعد اختتامها.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #فيتو - #اخبار العالم - الجهاد الإسلامي: فتح تتهرب من أخطائها بالهجوم على الآخرين